باتت الساعات الذكية سلع جاذبة للناس بشكل كبير في عصرنا الحالي، إذ تحتوي على كماليات وخواص، تسهّل على حامليها من أصحاب الهواتف الذكية الكثير من الأمور، وتحقّق لهم الرفاهية، جنبًا إلى جنب المظهر الجيد.

وتعرف الساعة الذكية بأنها ساعد يد كومبيوترية ذاع صيتها بعد ظهور الهواتف الذكية، وتعمل كحاسبة ومترجم ولوحة ألعاب، كما تشغل بعض تطبيقات الهاتف الذكي، وفيها تطبيقات رادييو اف ام الجديدة ومحطاتها التي يبلغ عددها بالآلاف عبر العالم.

اذ تحتوي الساعة الذكية ملفات تصوير واستماع عن طريق البلوتوث ولها خاصية الرد على الهاتف. وتحتوي بعض الساعات على كاميرا وجي بي اس ونظام استشعار عن بعد. غير أن أسعارها ما تزال مرتفعة وهو الأمر الذي يحد من انتشارها. ومن أبرز عارضيها شركات الاتصال العملاقة مثل آبل وسامسونغ.

لكن قبل شراء الساعات الذكية ينصح ان تفكّروا في هذه الأمور، وتتعدّد الساعات الذكية باختلاف أنواع الهواتف الذكية، فهناك "Apple Watch" الأشهر في مجال الساعات الذكية، علمًا أنّه يشترط أن يكون حاملو الساعات المذكورة من أصحاب هواتف "آيفون"، ليتمكنوا من ربط الأجهزة ببعضها البعض. وهناك أيضًا ساعات ذكية يسيّرها نظام الأندرويد، مثل: ساعات سامسونغ وهواوي وجارمن، وغيرها من الأنواع الأخرى التي يمكن إقرانها بالهواتف الذكية التي يشغّلها نظام الأندرويد.

ساعة ذكية مقترنة بالموبايل، على غرار السلع الأخرى، قبل أن تشتري الساعة الذكية، يجب عليك أن تسأل عن بعض الأمور، ليكون لديك دراية كاملة عن مدى ملاءمة الساعة لنظام حياتك اليومي، وفي كل إجابة يمكنك معرفة أي نوع من الساعات الذكية هو الأنسب لك.

إجراء المكالمات في الأساس مهمة رئيسة في الهواتف الذكية، إلا أن البعض يستخدم الـ"سمارت ووتش" بدلًا من الهاتف لإجراء بعض المكالمات، بعد إقران الساعة بالهاتف.

ثمّة ميزة تحملها الساعة الذكية، ومرغوبة من كثيرين، وهي: Near-field communication أو ما يعرف اختصارًا بـ"NFC" أو اتصال المدى القريب، الخاصية التي تسمح للمستخدم بالدفع الإلكتروني عن بُعد أو بصورة لا تلامُسية، وذلك في الدول الأوروبية، ولو أن الخاصّية المذكورة لا تزال محدودة في غالبيّة الدول العربية.

السعر والتوافق مع الهاتف وعمر البطّارية، بعد أن يحدّد المستخدم سبب اقتناء الساعة الذكية، عليه البحث عنها بما يتوافق مع الميزانية المرصودة لذلك، علمًا أن هناك تفاوت في أسعار الساعات، حسب إمكانيّات الأخيرة والعلامة التجارية التي تصدرها، بالإضافة إلى عوامل أخرى...

يجب أن يسأل كل مهتمّ باقتناء ساعة ذكية، ما إذا كانت الأخيرة تتناسب مع "موبايله"، حيث لا يمكن أن يقرّر المرء شراء "آبل ووتش"، فيما هاتفه من علامة "سامسونغ" أو "هواوي"...

تشتمل الأمور الأخرى المقرّرة خيار الساعة الذكية على: بطّارية الأخيرة؛ إذ قد تتطلّب أعمال البعض (في الصحراء مثلًا أو في أماكن يصعب فيها شحن الساعة) شراء ساعات ذكية مُزوّدة ببطاريات طويلة العمر أو يستمر استخدامها لساعات أو أيام. بالمقابل، قد لا يبدو هذا العامل أساسيًّا لدى البعض الآخر القادر على شحن البطارية، في أي وقت.

طوق نجاتك في معصمك...ساعة ذكية تتنبأ بكورونا قبل الإصابة به!

خلص باحثون إلى أن الساعات الذكية كساعة "آبل واتش" تساعد في رصد وباء كورونا المستجد، ما يعد مؤشرا إيجابيا في المعركة لكبح الوباء. كيف ذلك؟

يتفق الخبراء الصحيون في العالم أن عدم ظهور أعراض كورونا لا يعني أن الشخص غير مصاب به. فقد أصيب الكثيرون بالفيروس دون أن ينتبهوا لذلك لأنهم لم يفقدوا حاسة الشم أو الذوق ولم يشعروا بأي تغير. وهذا يعني أن الشخص المصاب بدون أن يعلم ذلك ينقل الوباء وينشره في الوسط الذي يتحرك ويعيش فيه.

توصل باحثون من مستشفى بمدينة نيويورك إلى أن ساعة "آبل واتش" الذكية تساعد على التنبؤ بالوباء، إذ لاحظ الباحثون في كلية الطب التابعة لمجموعة مستشفيات "ماونت سيناي" في نيويورك أن ساعات "آبل" نجحت في رصد تغييرات طفيفة في نبضات القلب لدى مستعمليها، وذلك لمدة وصلت إلى سبعة أيام قبل كشف الإصابة بالوباء.

وخلال تلك الدراسة ركز الباحثون على التغييرات التي تحدث على مستوى القلب لدى المشاركين فيها كتقلب معدل ضرباته. واستنتجوا أن التباين المرتفع في معدل ضربات القلب هو علامة على وجود نظام عصبي نشط وقابل للتكيف، كما يشير إلى أن جهاز المناعة يعمل بشكل جيد.

وقام الباحثون بمتابعة 297 عاملاً في مجال الرعاية الصحية خلال خمسة أشهر من العام الماضي. وكان المشاركون في التجربة يضعون ساعات آبل الذكية واستخدموا تطبيقا خاصا على هواتفهم. وظهر اختلاف في عدد وإيقاع دقات القلب لدى الذين أصيبوا بالوباء بشكل أقل بكثير من أولئك الذين كانت نتيجة اختبارهم سلبية.

وبحسب دراسة أخرى فإن بيانات الساعة الذكية يمكن أن تساعد على اكتشاف وباء كورونا المستجد قبل تشخيصه من خلال الاختبار. وأخذ الباحثون في جامعة ستانفورد في تقييمهم عوامل في عين الاعتبار كمعدل ضربات القلب وعدد الخطوات اليومية وساعات النوم.

وتوصل الباحثون في الدراسة الثانية إلى نتيجة هي أنه يمكن اكتشاف 63 بالمئة من حالات الوباء قبل ظهور الأعراض. وشارك في التجربة 5262 مشاركًا، 32 منهم أصيبوا بكوفيد 19.

ومن شأن هذا أن يساعد على احتواء الوباء والتنبؤ بإصابة الأشخاص بكورونا ودخولهم في الحجر الصحي قبل أن تسوء وضعيتهم وقبل أن ينشروا المرض.

ساعة ذكية تنقذ حياة رجل من موت محقق

أنقذت الساعة الذكية "سمارت ووتش"، المصنوعة من شركة آبل الأمريكية، حياة رجل كندي قبل نصف عام، وذلك حسب ما نشره موقع سمارت ووتش الألماني. وقال دينيس أنسيلمو من مدينة ألبيرتا الكندية، في حوار لإذاعة "سي بي سي" الكندية، إنه كان يقوم بتشييد سياج في محيط بيته في شهر أغسطس/تموز الماضي، وفجأة شعر بالغثيان وبالأرق الشديد. "انتابني شعور غريب. شعرت فجأة بالبرد وبحرارة مرتفعة في نفس الوقت، وبدأ جسمي يرتجف"، يقول الكندي البالغ من العمر 62 عاما.

في البداية ظن الرجل أن الإعياء المفاجئ سببه نزلة برد حادة. لكن عندما نظر إلى ساعته الذكية المجهزة بجهاز قياس النبض، اكتشف بأن معدل نبض قلبه ارتفع من 55 نبضة في الدقيقة ليبلغ أكثر من 210 نبضة في الدقيقة. لم يكن ذلك طبيعيا حسب أنسيلمو، وهذا ما دفعه للتفكير في أن الأمر يتعلق بأزمة قلبية. سارع على الفور للاتصال بطبيب النجدة وتم نقله مباشرة إلى المستشفى. الأطباء أخبروا دينيس أنسيلمو أن حالته الصحية كانت ستتأزم أكثر، وربما تنتهي بالوفاة، لو تأخر نقله للمستشفى.

ويشير أنسيلمو، حسب صحيفة "أوغسبورغر ألغماينه" الألمانية، أنه حاول الإتصال بالعملاق الأمريكي آبل أكثر من مرة، لسرد حكايته، وهذا ما جعل قصته تنتشر في العالم. ويهوى أنسيلمو هواية جمع الساعات اليدوية. قبل أسبوعين فقط من إصابته بالنوبة القلبية، اقتنى أنسيلمو ساعة آبل الذكية "سمارت واتش"، ودفع مقابلها أكثر من ألف دولار، وذلك رغم معارضة زوجته الشديدة. بيد أنها شعرت فيما بعد بالانشراح عندما علمت أن الساعة أنقذت حياة زوجها من الموت.

يشار إلى أن العديد من شركات التكنولوجيا العالمية تستثمر في الساعات الذكية وتعمل على تطوير هذه المنتجات بغرض مراقبة سلامة صحة جسم الإنسان. وختم أنسيلمو حديثه بالقول: "لن أخلع ساعة سمارت ووتش أبدا ما حييت".

«موتورولا» تطلق ساعة ذكية بوظائف قياس صحية

أطلقت «شركة موتورولا الأميركية» ساعتها الذكية «Moto Watch 100» بسعر يبلغ 100 دولار (367 درهماً)، وأوضحت الشركة أن الساعة تمتاز بجسم من الألمنيوم بحجم 42 ملليمتراً، مع سوار أسود من السيليكون. وتشتمل على شاشة «Always-On» قياس 1.3 بوصة. وتقدم الساعة العديد من الوظائف الصحية مثل قياس معدل ضربات القلب، ونسبة تشبع الأوكسجين بالدم، وتعقب النوم والوزن.

هواوي تكشف مزايا ساعتها الذكية الجديدة (Watch GT 3)

أعلنت شركة هواوي عن إطلاق الجيل الثالث من ساعتها الذكية Watch GT 3، والذي يأتي بتصميم أنيق في موديلين 42 و46 ملم، وأوضحت الشركة الصينية أن الموديل 42 ملم يمتاز بشاشة AMOLED قياس 32ر1 بوصة، في حين يشتمل الموديل 46 ملم على شاشة قياس 43ر1 بوصة.

وتختلف فترة تشغيل البطارية في الموديلين؛ حيث قامت الشركة الصينية بتجهيز الموديل الصغير ببطارية سعة 292 مللي أمبير ساعة وتمتد فترة تشغيل البطارية إلى 7 أيام، في حين يضم الموديل الأكبر بطارية سعة 455 مللي أمبير ساعة بفترة تشغيل تصل إلى 14 يوما، ويتم إعادة شحن البطارية في أقل من ساعتين.

وتروج هواوي لساعتها الذكية Watch GT 3 الجديدة من خلال تجهيزها بمستشعر TruSeen5.0+ لأول مرة، والذي يقيس معدل نبضات القلب ونسبة تشبع الأوكسجين في الدم، إضافة إلى تتبع النوم والتوتر بشكل أكثر دقة وموثوقية.

كما تشتمل الساعة الذكية الجديدة على أكثر من 100 وضع للتمارين الرياضية وتمارين التنفس وإظهار الإشعارات من الهاتف الذكي، وتمتاز بمقاومة الماء وفقا لفئة الحماية ATM 5، وبالتالي يمكن استعمالها أثناء السباحة.

وأعلنت هواوي عن توافر الساعة الذكية Watch GT 3 الجديدة باللون الأسود والبني الفولاذ المقاوم للصدأ (46 ملم) أو الذهبي الفاتح (42 ملم)، بالإضافة إلى توافر العديد من الأساور المصنوعة من المطاط الفلوري أو الجلد أو الفولاذ المقاوم للصدأ.

فيسبوك تقتحم سوق الساعات الذكية!

بعد أن دخلت سوق النظارات الذكية، شركة فيسبوك تقرر الاستثمار في الساعات الذكية، والمهتمون يتوقعون أن يتم طرح الساعة العام المقبل.

قال موقع Android Authority والذي يهتم بآخر أعمال أندرويد، إن شركة فيسبوك تعمل على إنتاج ساعة ذكية يمكن أن تسمح للمستخدمين بإرسال الرسائل من خلال خدماتها، وتقدم ميزات صحية ولياقة بدنية.

ويذكر الموقع أن الساعة الذكية سوف تطرح في الأسواق العام المقبل، ولكن فيسبوك لم يشارك أي معلومات عنها حتى الآن.

ووفقًا لتقرير صادر عن The Information، فإن الساعة تعتمد على نظام تشغيل أندرويد، ومع ذلك، من غير الواضح ما إذا كانت سوف تعمل على نظام التشغيل Wear OS من Google.

ويضيف التقرير أن ما يميز هذه الساعة هو سماحها للمستخدمين بإرسال رسائل باستخدام خدمات فيسبوك، مثل واتساب وماسنجر وإنستغرام.

وتأتي الساعة مع إمكانية الاتصال الخليوي، كما تفيد التقارير أن فيسبوك يقوم بتطوير نظام التشغيل الخاص به، الذي سوف يستخدمه مستقبلاً لتشغيل أجهزته. وتشكل الساعة جزءاً من سوق فيسبوك المتنامي للأجهزة الإلكترونية، والذي يتضمن سماعات الواقع الافتراضي وأجهزة الاتصال بالفيديو والنظارات الذكية.

وكانت شركة فيسبوك، قد أعلنت خلال مؤتمر "فيسبوك كونكت" في سبتمبر 2020، عن منتجات إلكترونية تقوم بتطويرها، من بينها نظارات الواقع الافتراضي والمعزز، والنظارات الذكية التي تعتمد على الخرائط الحية، والتفاعلات اللحظية مع المحيط من حولها، والزجاج الذكي، ومستشعرات "إدراك المكان".

مميزات الساعات الذكية التي يجب أن تبحث عنها

يوجد الكثير من الساعات الذكية التي يمكنك الاختيار من بينها، ويمكنك أن تجد ساعات من أشهر الشركات التقنية في العالم، وذلك بالإضافة إلى شركات صناعة الساعات المشهورة، مثل: Fossil و Garmin كمثال.

ويعني هذا التنوع الكبير في الشركات تنوعاً أكبر في المواصفات، تجد الكثير من المواصفات المختلفة بين الساعات. أهم هذه المواصفات هو التوافق مع الهاتف ونظام تشغيله. وذلك لأن بعض الساعات لا تعمل مع جميع الهواتف، ولكن كيف يمكنك أن تختار من بين هذه الساعات المختلفة؟ وأي ساعة منهم هي الأنسب لك؟

وتأتي الساعات الذكية بمجموعة من المواصفات الأساسية التي يجب أن توجد فيها، وذلك حتى تتمكن من استخدامها، ولذا لا تفكر في أي ساعة ذكية لا تمتلك هذه المواصفات.

التوافق مع الهواتف:

يوجد نظامين مهيمنين لتشغيل الهواتف في العالم، إما نظام أندرويد أو نظام iOS، ولكن يختلف الأمر في الساعات الذكية، حيث إن كل شركة تعمل على تقديم نظام خاص بها، بالإضافة إلى وجود نظام تشغيل آبل ونظام Wear OS من جوجل.

ولذلك قبل أن تقرر نوع الساعة الذكية التي تقتنيها، يجب أن تحدد نظام التشغيل الخاص بك، وهل تفكر في تغيير هاتفك إلى نظام آخر قريباً أم تخطط للبقاء في النظام نفسه، وتوفر أنظمة الساعات مميزات مختلفة، بداية بالشكل وإمكانية تغيير واجهة الساعة ووصولاً إلى دعم التطبيقات الخارجية وإمكانية تثبيتها.

ولا يمكن لساعات آبل الذكية أن تعمل مع هواتف أندرويد، كما لا يمكن لساعات سامسونج أن تعمل مع هواتف آبل، بينما تقف الساعات الذكية العاملة بنظام جوجل Wear OS في المنتصف، وذلك لأنها تعمل بتوافق عالي مع هواتف أندرويد وآيفون على حد سواء.

السعر:

بالرغم من أن الساعات الذكية هي أحدث صيحة في مجال التقنية، إلا أنها لاتزال قطعة إضافية ويمكنك العيش دونها، ولذلك يجب أن تحدد ميزانية ثابتة لا تخرج عنها حتى تتمكن من الاختيار بدقة، وبسبب وجود مصنعين كُثر للساعات، فإن أسعارها تتفاوت كثيرًا، وتختلف للغاية حتى بين تلك التي تعمل بالنظام التشغيلي نفسه، ويمكنك الحصول على ساعة ذكية مميزة من شركة مرموقة بدايةً من 100 دولار، وتصل أسعار الساعات الذكية إلى أكثر من 1000 دولار للإصدارات الرائدة منها.

عمر البطارية والأداء:

يعتبر عمر البطارية أحد أهم العوامل لاختيار الساعات الذكية، وهو يختلف من شركة لأخرى ومن شخص لآخر، ويمكن للساعات الذكية التي تعمل بنظام جوجل أن تعطيك يومان من العمل المتواصل، وكذلك الحال مع ساعات آبل الذكية أيضاً.

ويمكن لساعات الشركات الأخرى، مثل: هونر وهواوي، أن تعمل حتى 15 يومًا متصلين. ولكن بالطبع هذه الساعات تأتي بمميزات أقل، وهو ما يجعلها تعمل لهذه الفترة الطويلة.

ميزة تتبع اللياقة والصحة:

يعتبر تتبع اللياقة والصحة أحد أهم مميزات الساعات الذكية، وهي من الأسباب التي تجعل الرياضيين يفضلون اقتنائها، ويمكنك من خلال الساعات تتبع الرياضات التي تمارسها بالإضافة إلى مراقبة نشاطك اليومي والسعرات الحرارية التي تستهلكها.

وتقدم لك بعض الساعات مميزات تتبع صحة بشكل أفضل، مثل: تتبع مستوى ضغط الدم ومعدل تشبع الدم بالأوكسجين ونبضات القلب، وهذا إلى جانب قدرتها على تتبع جدول النوم ومعدلاته.

تقنية NFC:

تمتلك بعض الساعات الذكية مستشعرات NFC، وبالرغم من أن استخدامات هذا المستشعر ليست كثيرة، ولكن أحد أهم الاستخدامات هو الدفع غير التلامسي في المناطق التي تدعمه.

تقنيات التواصل المختلفة:

هناك الكثير من الساعات التي تتضمن قدرات تواصل مختلفة، مثل: الرد على المكالمات أو حتى الاتصال ببعض جهات الاتصال والرد على رسائل التواصل الاجتماعي المختلفة من خلال الساعة، وقد لا تكون هذه الميزة هامة للبعض، ولكنها بكل تأكيد مفيدة. توفر عليك بعض الوقت أثناء عملك أو ممارسة الرياضة.

دعم التطبيقات الخارجية:

يمكنك تثبيت التطبيقات الخارجية عبر الساعات التي تعمل بنظام Wear OS أو watchOSK وهي أنظمة تشغيل الأجهزة القابلة للارتداء من آبل وجوجل، وتقدم لك التطبيقات الخارجية الكثير من المميزات المختلفة. أهم هذه المميزات هو إمكانية تثبيت أوجه الساعة المختلفة والرد على رسائل التواصل من خلال الساعة أيضاً.

إذا كنت حائراً في الاختيار إليك مقارنة بين أفضل الساعات الذكية في عام 2021

من المفترض أن تتمكن أفضل الساعات الذكية من متابعة حالتك الصحية، وموقعك عند أداء التدريبات الرياضية، ونبضك أيضاً، بالإضافة إلى عدد الخطوات التي تمشيها، وربما نسبة السعرات الحرارية التي تخسرها كل يوم. بالعموم تقدم أحدث الساعات الذكية مجموعة من التطبيقات المختلفة التي لا تراها في الساعات العادية، أو حتى في النسخ السابقة للساعات الذكية.

نقدم لك مراجعة أفضل الساعات الذكية في 2021، لنسهل عليك الاختيار:

Apple Watch SE

نظام التشغيل: watchOS 7

التوافق: نظام تشغيل iOS

الشاشة: OLED بحجم 1.78

المعالج: Apple S5

حجم السوار: يختلف حسب حجم الساعة

مساحة التخزين: 32 غيغابايت

البطارية: 18 ساعة

طريقة الشحن: لاسلكي

مقاومة المياه: مقاومة للمياه حتى عمق 50م

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث، اتصال قريب المدى (NFC)، التطور طويل الأمد (LTE)

السعر: 269 دولاراً أمريكياً

المميزات: تصميم مميز – سعر رائع مقابل إحدى ساعات Apple الذكية.

العيوب: عدم وجود خاصية التشغيل المستمر للشاشة – هناك مجال لتحسّن أداء البطارية.

تعتبر Apple Watch SE أفضل ساعة ذكية يمكنك شراؤها الآن، ولكنها لن تكون خياراً مناسباً إلا إذا كان لديك هاتف آيفون، تقدم الساعة كل الخصائص التي يمكن وجودها في أي ساعة ذكية، مقابل سعر أرخص بكثير بالنسبة لساعات آبل.

Apple Watch 6

نظام التشغيل: watchOS 7

التوافق: iOS

الشاشة: OLED بحجم 1.78″

المعالج: Apple S6

حجم السوار: يختلف بناء على حجم الساعة.

مساحة التخزين: 32غيغابايت.

البطارية: 18 ساعة.

طريقة الشحن: لاسلكي.

مقاومة المياه: مقاومة للمياه حتى عمق 50م.

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث، اتصال قريب المدى (NFC)، التطور طويل الأمد (LTE)

السعر: 379 دولاراً أمريكياً

المميزات: مجموعة ألوان رائعة – التشغيل المستمر للشاشة.

العيوب: لا تقدم ترقية كبيرة – يجب أن يكون عمر البطارية أطول.

Apple Watch 6

هي أرقى ساعات Apple إذا كنت لا تمانع في إنفاق المزيد من المال. الساعة تحتل الصدارة في قائمة أفضل الساعات الذكية، لكنها بالتأكيد أفضل جهاز يمكنك الحصول عليه إذا كان لديك هاتف آيفون. لماذا سبقتها Apple Watch SE في ترتيب القائمة؟ لأن Apple Watch 6 تأتي بسعر أعلى بكثير.

لا تقدم الساعة ترقية كبيرة عن الإصدار السابق Apple Watch 5، لكن هناك خصائص جديدة مثل مراقبة مستوى الأكسجين في الدم ورقاقة معالج أحدث، لكنها تأتي بنفس الشاشة والتصميم.

Apple Watch 3

أرخص ساعات Apple الذكية في الوقت الحالي.

نظام التشغيل: watchOS 7 (مع الترقية).

التوافق: iOS

الشاشة: OLED بحجم 1.65″

المعالج: Apple S3

حجم السوار: يختلف بناء على حجم الساعة.

مساحة التخزين: 16 غيغابايت.

البطارية: يوم إلى يومين.

طريقة الشحن: لاسلكي.

مقاومة المياه: مقاومة للمياه حتى عمق 50 متراً.

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث، اتصال قريب المدى (NFC)، التطور طويل الأمد (LTE).

السعر: 199 دولاراً أمريكياً

المميزات: أرخص ساعة ذكية من Apple – شاشة واضحة وساطعة.

العيوب: البطارية ليست رائعة – لمستخدمي هواتف آيفون فقط.

قد يتساءل البعض، ما الذي تفعله الساعة التي أصدرتها Apple منذ ثلاث سنوات في هذه القائمة؟ قد لا تكون Apple Watch 3 أفضل ساعة ذكية أنتجتها Apple، ولكنها تظل الأرخص، إذا كان لديك هاتف آيفون.

قد يبدو التصميم قديماً بعض الشيء مقارنة بالإصدارات الأخرى مثل Apple Watch 6 والساعة الأحدث، أو حتى الساعتين Apple Watch 4 وApple Watch 5، ولكن ستجد أنها تقدم الكثير من الخصائص المطلوبة، كما يمكن ترقيتها أيضاً إلى أحدث إصدار من نظام watchOS 7.

Samsung Galaxy Watch 3

أفضل ساعة ذكية لمن لديهم هواتف أندرويد، وتعمل على هواتف آيفون أيضاً.

نظام التشغيل: Tizen OS

التوافق: أندرويد، iOS

الشاشة: AMOLED فائقة بحجم 1.2″ أو 1.4″ (360 × 360)

المعالج: 1.15غيغاهرتز ثنائي النواة.

حجم السوار: 22 مم أو 20 مم.

مساحة التخزين: 8 غيغابايت.

البطارية: 3 أيام على 45 مم/أقل على 41 مم.

طريقة الشحن: لاسلكي.

مقاومة المياه: درجة حماية IP68

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث، التطور طويل الأمد (LTE).

السعر: 249 دولاراً أمريكياً

المميزات: تصميم رائع ومميز – حافة دورانية مفيدة.

العيوب: البطارية يمكن أن تصبح أفضل – سعر مرتفع.

ساعة Galaxy Watch 3 من Samsung هي أفضل ساعة ذكية يمكنك شراؤها الآن إذا كان لديك هاتف أندرويد. وهي تعمل على هاتف آيفون أيضاً. وتعتبر إصداراً متطوراً من ساعة Galaxy Watch التي صدرت عام 2018، إذ تحتفظ بالكثير من نفس عناصر التصميم مع تحسينها.

تمتاز ساعة Galaxy Watch 3 بحافة دورانية فريدة تجعل استخدام الساعة عملية ممتعة. لكن التطبيقات المتاحة على هذه الساعة محدودة مقارنة بالتطبيقات على الساعتين Wear OS وwatchOS، إلا أنها لا تزال تقدم الوظائف الأساسية، كما تتبع أنشطتك البدنية بدرجة جيدة.

Samsung Galaxy Watch Active 2

نظام التشغيل: Tizen OS

التوافق: أندرويد، iOS

الشاشة: AMOLED فائقة بحجم 1.2″ (360 × 360)

المعالج: 1.15غيغاهرتز ثنائي النواة.

حجم السوار: 20 مم.

مساحة التخزين: 4 غيغابايت.

البطارية: حوالي يومين.

طريقة الشحن: لاسلكي.

مقاومة المياه: 50 متراً.

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث.

السعر: 199 دولاراً أمريكياً

المميزات: تصميم راقٍ – حافة رقمية دورانية.

العيوب: خصائص قليلة مقابل سعر إضافي – تظل محدودة الوظائف مع أجهزة iOS

جمعت Samsung أفضل ما في ساعاتها الذكية Galaxy Watch في هذه الساعة الرياضية الذكية الأخف والأصغر، والأكثر راحة؛ ثم طرحت إصداراً ثانياً بعد شهور من طرح الإصدار الأول يحتوي على بعض الخصائص المرغوب فيها، مثل الحافة الرقمية الدائرية والتطور طويل الأمد (LTE).

إنها ساعة ذكية جيدة الجودة بسعر معقول، تمتاز بحجم شاشة 1.2 بوصة (360 × 360) ساطعة وجميلة وصغيرة بما يكفي للالتفاف حول الرسغ بشكل رائع، وتأتي مجهزة بكل خصائص اللياقة البدنية الراقية التي قد تتوقعها من ساعات Samsung الذكية، بوجود 39 وضعية للتمرينات الرياضية، وقياس لمعدل ضربات القلب ومستشعر تخطيط القلب الكهربائي، وتطبيق صحي يتابع معدلات الإجهاد والتوتر ويراقب جودة النوم.

وبالرغم من أن سعرها أقل كثيراً من ساعات Apple، يعتبر السعر مرتفعاً عن ساعة Watch Active الأصلية، بالنظر إلى تضاؤل قيمتها مقارنة بالمنافسين.

Fitbit Versa 3

نظام التشغيل: Fitbit OS

التوافق: أندرويد، iOS

الشاشة: AMOLED بحجم 1.58″

مساحة التخزين: غير متوفر.

البطارية: حتى 6 أيام.

طريقة الشحن: سن توصيل مغناطيسي.

مقاومة المياه: مقاومة للمياه.

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث 4.1، اتصال قريب المدى (NFC)

السعر: 228.95 دولار أمريكي

المميزات: نظام تحديد مواقع عالمي مدمج (GPS) – خفيفة ومريحة.

العيوب: زر جانبي ضعيف – خدمة Spotify لا تعمل دون اتصال بالإنترنت.

لا تريد ساعة ذكية من Samsung أو Apple؟ قد تكون Fitbit Versa 3 أفضل خيار لمن يريدون التركيز على خصائص اللياقة البدنية. فالتصميم مريح للغاية والشاشة يسهل رؤيتها، إلى جانب نظام تحديد مواقع (GPS) مدمج في الساعة. ومثل الإصدارات السابقة من ساعات Fitbit الذكية، تركز هذه الساعة بشكل أكبر على اللياقة البدنية، لذا قد لا تكون مناسبة للجميع.

Fitbit Versa Lite

نظام التشغيل: Fitbit OS

التوافق: أندرويد، iOS

الشاشة: LCD (300 × 300)

التخزين: غير متوفر.

البطارية: حتى 4 أيام.

طريقة الشحن: سن توصيل مغناطيسي.

مقاومة المياه: مقاومة للمياه حتى عمق 50 متراً.

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث.

السعر: 229 دولاراً أمريكياً

المميزات: سعر منخفض – بطارية قوية (تتفوق بها على العديد من الساعات الذكية الأخرى في هذه القائمة).

العيوب: بلا نظام تحديد مواقع (GPS) – تفتقر إلى التمرينات الرياضية على الشاشة.

تعتبر Fitbit Versa Lite إصداراً معقول التكلفة من الساعة الذكية Fitbit Versa مع غياب بعض الخصائص، لكنها تقدم مجموعة جيدة من خصائص اللياقة البدنية، وبطارية تستمر لعدة أيام، وتصميماً صغيراً وخفيفاً، يجعلها تتلاءم على رسغك بسهولة دون أن تلاحظ وجودها.

بعض الخصائص التي تغيب عن الإصدار Versa Lite هي خاصية التسوق والدفع Fitbit Pay، وغياب نظام تحديد المواقع (GPS) إلى جانب بعض التراجع في أداء الشاشة.

Fossil Sport

نظام التشغيل: Wear OS

التوافق: أندرويد، iOS

الشاشة: AMOLED بحجم 1.2″ (390 × 390)

المعالج: 1.2 غيغاهرتز رباعي النواة.

حجم السوار: 22 مم.

مساحة التخزين: 4 غيغابايت.

البطارية: يومان.

طريقة الشحن: خاصة وفريدة.

مقاومة المياه: درجة حماية IP68

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث، نظام تحديد المواقع (GPS).

السعر: 210 دولارات أمريكية

المميزات: تصميم خفيف.

العيوب: غياب الخصائص الراقية – نظام تحديد المواقع (GPS) بطيء بعض الشيء.

تعتبر Fossil Sport ساعة ذكية متطورة بسعر أقل من معظم الأجهزة في هذه القائمة التي قدمها موقع TechRadar البريطاني، لكنها تمتاز بنظام تحديد مواقع (GPS) وتصميم خفيف ومميز إلى جانب بطارية تدوم لمدة يومين.

ساعة Fossil مجهزة برقاقة معالج سناب دراغون Wear 3100، الأحدث من Qualcomm، لتحصل على تجربة استخدام انسيابية وأفضل من الإصدارات الأقدم من ساعات Wear OS، لكنها لا تحتوي على أي خصائص فريدة من نوعها.

Honor Magic Watch 2

نظام التشغيل: LiteOS

التوافق: أندرويد، iOS

الشاشة: AMOLED بحجم 1.2″ / 1.39″ (454 × 454)

مساحة التخزين: 4 غيغابايت.

البطارية: 7 أيام / 14 يوماً.

طريقة الشحن: سن توصيل مغناطيسي.

مقاومة المياه: مقاومة للمياه.

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث، اتصال قريب المدى (NFC).

السعر: 208.14 دولار أمريكي

المميزات: مجموعة قوية من خصائص اللياقة البدنية – بطارية ممتازة تدوم لأسبوع.

العيوب: الخصائص غير الموسيقية محدودة – تُراكم الأتربة.

إذا كنت مهووساً باللياقة البدنية ولا تجد في الساعات الذكية ما هو مناسب لك، ربما ستكون Honor Magic Watch 2 هي الساعة الذكية المناسبة بفضل مجموعة خصائص اللياقة البدنية التي تقدمها.

تتبع Honor Magic Watch 2 مجموعة من الرياضات بمعلومات تفصيلية، ويمكنها تقديم نصائح وملاحظات عن التدريبات الرياضية لأنشطة معينة، وتعمل أيضاً لوقت طويل دون الحاجة إلى الشحن، لمدة تصل إلى أسبوع أو أسبوعين بناء على الإصدار الذي تشتريه، كما تبدو أنيقة وجميلة أيضاً.

هناك بعض المشكلات تتلخص في غياب بعض الخصائص غير المتعلقة باللياقة البدنية، وأن تصميمها يجعلها تُراكم الأتربة وبحاجة دائمة إلى التنظيف، كما أن الكثير من خصائص اللياقة البدنية لا تعمل على أجهزة iOS، لكنها تظل مع ذلك ساعة ذكية جيدة.

TicWatch Pro 3

ساعة بشاشتين

نظام التشغيل: Wear OS

التوافق: أندرويد، iOS

الشاشة: OLED بحجم 1.4″ (454 × 454) إلى جانب شاشة LCD.

المعالج: سناب دراغون Wear 4100.

مساحة التخزين: 8 غيغابايت.

البطارية: حتى 72 ساعة، و45 يوماً إضافياً في وضع التشغيل الأساسي.

طريقة الشحن: سن توصيل مغناطيسي.

مقاومة المياه: درجة حماية IP68.

التوصيل: شبكة لاسلكية (Wi-Fi)، بلوتوث 4.1، اتصال قريب المدى (NFC).

السعر: 299.99 دولار أمريكي

المزايا: بطارية تدوم 3 أيام – رقاقة معالج سريعة.

العيوب: الواجهة ضعيفة في بعض الأحيان – خاصية تتبع النوم ليست قوية.

تُعد TicWatch Pro 3 واحدة من أفضل ساعات Wear OS؛ يمكنك استخدامها مع هواتف آيفون أو أندرويد، وتمتاز ببطارية قوية إلى جانب بعض الوظائف سهلة الاستخدام.

تستخدم الساعة أحدث رقاقة معالج من Qualcomm، سناب دراغون Wear 4100، بذاكرة وصول عشوائي 1 غيغابايت، ووجدنا أنها من أقوى الساعات الذكية في هذه القائمة من حيث الأداء وتحميل التطبيقات بسرعة وعدم انتظار وقت طويل عند التشغيل.

تتميز هذه الساعة أيضاً بمدة استخدام البطارية، إذ يمكن أن تستمر لأكثر من شهر فيما تُطلق عليه الشركة "وضع التشغيل الأساسي"، سيظل لديك 3 أيام كاملة قبل أن تحتاج إلى شحن البطارية.

اضف تعليق