يحدث تساقط الشعر نتيجة عوامل وراثية أو بيئية أو مرضية. يؤدي التساقط بكثرة إلى حدوث الصلع، ويعاني الرجال من تساقط الشعر أكثر من النساء، وهناك وسائل لمعالجته أغلبها غير ناجعة.

ينمو نحو 90 بالمائة من الشعر كل الوقت. فيما تخلد نسبة الـ 10 بالمائة المتبقية للراحة لفترة قد تمتد من شهرين إلى ثلاثة أشهر، ثم يتساقط هذا الشعر مع انتهاء فترة الراحة. ينمو شعر الرأس ما بين 10 إلى 15 مليمترا في كل شهر. ومع ذلك، كلما تقدم الإنسان في السن، تبدأ وتيرة نمو الشعر لديه بالتباطؤ في الغالب، تكون ظاهرة تساقط الشعر نتيجة لدورة النمو والتجديد الطبيعية. ويتم التساقط بوتيرة تتراوح ما بين 50 إلى 100 شعرة يوميا.

تساقط الشعر بفعل كورونا؟ نصائح قد تساعدك

كشفت شركة متخصصة في بيانات الشبكة العنكبوتية أن معدل سؤال "غوغل" عن تساقط الشعر ارتفع في زمن كورونا. ما العلاقة بين الفيروس وهذه الظاهرة؟ وكيف يمكنك الحفاظ على صحة شعرك واستعادة المتساقط منه؟

ذكرت شركة Spate المتخصصة بالبيانات على الانترنت أن معدل البحث عن "تساقط الشعر" ارتفع على محرك بحث غوغل بمعدل 8 بالمئة خلال الـ12 شهرا الماضية. وعلى الرغم من أن الشركة استندت على بيانات من الولايات المتحدة، لكن يبدو أن هذه الظاهرة عالمية، كما ورد في مجلة جي كيو (GQ) التي تعنى بالرجال.

التفسير قد يكون في تأثيرات الجائحة على صحة البشر وحتى ممن لم يصب بالفيروس. أحد أشكال تساقط الشعر المؤقت ينتج عن تزايد الضغط النفسي والحمى وأمراض أخرى. وفي كثير من الحالات تزول النتيجة (تساقط الشعر) عند زوال السبب. بيد أن ترك الأمر دون علاج قد يؤدي إلى مشاكل مزمنة.

الثابت أن ما أدت إليه الجائحة من قلة الحركة وتغير عادات الطعام والشراب أثرت على صحة الشعر. وفي المقابل عانى المصابون بالفيروس من تساقط الشعر بسبب تبعات الإصابة كالضغط النفسي والالتهابات الناتجة عن الفيروس.

الحل؟ فيما يلي بعض النصائح التي تساعد في الحفاظ على صحة شعرك واستعادته في زمن الجائحة:

التغذية الصحية، استعمال الشامبو المناسب، الإكثار من الحركة، تجنب الكحول والغلوتين والسكر، تقليل التوتر النفسي وتنفسيه أولاً بأول، وفي النهاية قد تكون زيارة طبيب متخصص بالأمراض الجلدية مفيدة لاستشارته في أي خطوات علاجية أخرى.

"انتخبوني وسأعالج صلعاتكم!"

تعهد مرشح الحزب الحاكم لرئاسة كوريا الجنوبية بتغطية علاج الصلع ضمن التأمين الصحي العام إذا تم انتخابه، في اقتراح أثار جدلاً واسعاً. وفي حين رحب البعض بالاقتراح، وصفته المعارضة بأنه "غير مسؤول"، ويأتي ضمن برنامج "شعبوي".

أثار مرشح الحزب الحاكم في انتخابات الرئاسة بكوريا الجنوبية لغطاً هذا الأسبوع بعد أن اقترح السماح بتغطية علاج الصلع ضمن التأمين الصحي العام، إذ هلل بعض الناخبين لهذا الاقتراح بينما انتقد آخرون برنامجه "الشعبوي".

وقدم لي جاي-ميونغ، حامل راية الحزب الديمقراطي، هذا التعهد، قائلاً إن قرابة عشرة ملايين فرد يعانون من تساقط الشعر غير أن كثيرين منهم يلجأون لشراء أدوية من الخارج أو لتناول أدوية البروستاتا كبديل بسبب ارتفاع كلفة العلاج.

وأثار الاقتراح ردوداً عاصفة من جانب البعض وتداول كثيرون مقطع فيديو زائفاً مدته 15 ثانية على هيئة إعلان تجاري عن تساقط الشعر يبدو فيه لي وهو يخاطب الناخبين قائلاً إنه أفضل مرشح "لشعركم". وجاء في تعليق على وسائل التواصل الاجتماعي: "لنزرع لي جاي-ميونغ لنا"، وقالت كورية تدعى جيونغ دا-يون، وهي أم لطفلين، في اجتماع نظمه حزب لي مساء الأربعاء (الخامس من كانون الثاني/يناير 2022)، مع ناخبين يعانون من تساقط الشعر، إنها تخلت عن العلاج الطبي لإنه يتطلب أربعة ملايين وون (3325 دولاراً) خلال ستة أشهر ولجأت لاستعمال شامبو ممتاز لغسل الشعر والتغذية الجيدة.

لكن تعهد لي أثار انتقادات من جانب آخرين ووصفته المعارضة بأنه أحدث بند في برنامج لي "الشعبوي". ووصفت اهن تشيول سو، وهي من مرشحي المعارضة المغمورين وطبيبة سابقة ومن أباطرة عالم البرمجيات، الاقتراح بأنه غير مسؤول ووعدت بخفض أسعار الأدوية التي انتهت فترة حماية براءاتها وتمويل تطوير علاج جديد إذا ما فازت في الانتخابات.

هل يوجد علاج لتساقط الشعر أو الصلع الوراثي؟

تساقط الشعر مشكلة تؤرق الرجال والنساء على حد سواء، وتستغل الشركات الصناعية ذلك لتمتص جيوب الزبائن ببيعهم مستحضرات ومواد لا جدوى منها. فهل يوجد علاجات طبية ممكنة قد تشكل بارقة أمل لإيجاد حل لهذه المشكلة؟

يمثل الشعر الجزء الأهم من الشكل الخارجي لكل شخص، لذا قد يخصص كثيرون بعض الوقت للاهتمام بتسريحة الشعر. لذلك، فإن تساقط الشعر يعتبر من المشاكل التي تشغل معظم الناس وتدفعهم للسعي من أجل إيجاد حلول سريعة بشتى الوسائل والبحث عن مستحضرات لتقوية الشعر ومنع تساقطه، أو المساعدة على نموه من جديد.

تستغل الشركات في جميع أنحاء العالم هذه المشكلة لتقديم مواد ومستحضرات متنوعة من العلاجات العشبية إلى الشامبو والمكملات الغذائية. ووفقاً للمعهد الوطني للصحة وتفوق الرعاية (NICE)، يؤثر مرض الصلع الوراثي أو ما يعرف بـ(الثعلبة الذكورية) على 30 في المائة من الرجال دون سن الـ30، وحوالي 80 في المائة من الرجال فوق سن الـ 70.

وقال خبير تساقط الشعر سبنسر ستيفنسون: "لدى صناعة تساقط الشعر جمهور كبير تلتهم أمواله فقط دون فائدة". وأضاف: "لا يفقد معظم الرجال شعرهم بسبب الإجهاد أو الحمية السيئة أو قلة النوم، بل بسبب العامل الوراثي، الأمر الذي يصعب علاجه عن طريق الشامبو أو المكملات فقط. بينما تفقد النساء الشعر لأسباب مختلفة جداً كالحمل والولادة واضطرابات الغدة الدرقية والقلق وسوء التغذية وغيرها". إلا أن الجدل ما يزال قائماً حول فعالية تلك المستحضرات التي تطرحها الشركات في الأسواق، التي لا تقدم سوى وعود وآمال كاذبة، في حين أن هناك القليل فقط من العلاجات الفعالة حقاً. بحسب ما نشره موقع صحيفة "ذا تيلغراف" البريطانية.

مينوكسيديل: (Minoxidil) عبارة عن دواء موسع للأوعية الدموية، يجدد ويزيد من تدفق الدم حول بصيلات الشعر المنكمشة، مما يؤدي إلى زيادة حجمها وتكثيفها. وقال سبنسر: "إنه الدواء الوحيد الذي وافقت عليه إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية (FDA) دون وصفة طبية لعلاج تساقط الشعر". وأضاف أن من الممكن أن يستخدمه الرجال والنساء، واسمه التجاري روغين (Rogaine). وهو عبارة عن علاج موضعي كسائل أو رغوة.

عقار فيناستريد: عقار آخر موافق عليه من قبل إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية يؤخذ عن طريق الفم يعرف باسمه التجاري بروبيكيا (Propecia)، يساعد في تخفيف انتشار تساقط الشعر. ولشرائه تحتاج لوصفة طبية، إذ قد لا يناسب جميع الحالات. بحسب ما نشره موقع "ذا بزنس إنسايدر".

شامبو تقوية الشعر: ومن ناحية أخرى، كشف خبراء تساقط الشعر أنه بالرغم من الإعلانات الضخمة حول فعالية أنواع الشامبو المختلفة للحد من تساقط الشعر والمساعدة في كثافته، غير أن الشامبو سيجعل الشعر السميك أكثر سماكة لفترة قصيرة من الزمن، ولكنه بالتأكيد لن يساعد على تساقط الشعر أو تخفيفه.

العمل لساعات طويلة قد يسرع من إصابتك بالصلع!

العوامل الوراثية هي المتهم الأول وراء الصلع عند الرجال، بالإضافة لأسباب أخرى تتعلق بالتغذية ونقص الفيتامينات، لكن علماء في كوريا الجنوبية ربطوا بين الصلع وطول فترات العمل، فما العلاقة بين الأمرين؟

العلماء في حالة بحث دائم عن أسباب الصلع وطرق العلاج المختلفة، وحتى الآن ترجع معظم الدراسات، الصلع عند الرجال للعوامل الوراثية، لكن باحثين في كوريا الجنوبية ربطوا بين صلع الرجال وزيادة ساعات العمل.

الدراسة التي نشرها موقع "تي أونلاين" الألماني، تمت في الفترة بين عامي 2013 و 2017 وشملت أكثر من 13 ألف رجل، جرى تقسيمهم في ثلاث مجموعات ، المجموعة الأولى لرجال يعملون لمدة 40 ساعة في الأسبوع والثانية 52 ساعة والثالثة أكثر من 52 ساعة08:41

علاج تساقط الشعر؟ ورصد العلماء زيادة في نسبة التعرض للصلع، كلما زاد عدد ساعات العمل، وأرجعوا السبب إلى الهورمونات التي يفرزها الجسم نتيجة التعرض للضغط العصبي، الناتج عن طول ساعات العمل وقلة الوقت المتاح للراحة.

تتناغم نتائج هذه الدراسة مع دراسات ثابتة أظهرت تأثير الضغط العصبي على جهاز المناعة وعلى دورة الشعر والإسراع في دخول المرحلة التي لا يعاود فيها الشعر النمو بعد سقوطه.

ويقول العلماء إن نمو الشعر يمر بثلاث مراحل رئيسية، تبدأ بالمرحلة التي ينمو فيها الشعر بكثافة ويزيد طوله بسرعة قبل الانتقال للمرحلة الثانية والتي تنكمش فيها جذور الشعر قبل الدخول في المرحلة التي يتراجع فيها نشاط البوصيلات والتي تؤدي لسقوط الشعر ليحل محله شعر جديد. لكن الضغط العصبي، وفقا للدراسة يؤثر على آلية هذه العملية ويؤدي إلى زيادة سقوط الشعر والإسراع في الدخول للمرحلة التي لا ينمو فيها الشعر من جديد.

أخطاء تؤدي لتساقط الشعر بعد غسله.. تعرف عليها!

مشكلة تساقط الشعر بعد غسله، تعد الأكثر ازعاجا لمن يهمه جمال شعره وصحته، بيد أن هناك سلسلة من الأخطاء التي يرتكبها معظمنا دون دراية ويمكن أن تؤدي لتساقط الشعر وربما تسبب الصلع على المدى الطويل، تعرف عليها.

يبدو للكثيرين أن غسل الشعر من أبسط الأمور، لكن هناك العديد من الأخطاء التي نرتكبها دون وعي والتي تؤدي إلى تساقط الشعر وربما الصلع مع مرور الوقت. ورصد موقع "فراوين" الألماني، مجموعة من هذه الأخطاء المدمرة للشعر:

1- تجاهل التمشيط قبل الغسيل: فك الشعر ثم الدخول للاستحمام مباشرة من أشهر هذه الأخطاء، إذ أن هذا يزيد من تشابك الشعر وبالتالي تساقطه، لذا ينصح الخبراء بتمشيط الشعر جيدا قبل غسله.

2- الإسراف في استخدام الشامبو: يعني غسيل الشعر بوضع كمية وفيرة من الشامبو على الرأس وتركها لعدة دقائق، وهنا ينصح الخبراء باستخدام كمية صغيرة من الشامبو ثم تدليك فروة الرأس قبل غسل الشامبو.

3- آثار الشامبو: وجود بقايا الشامبو على فروة الرأس يسبب ضررا بالغا لها، لذا فإن الشطف الجيد من المراحل المهمة جدا في غسل الشعر.

4 - ترك منتجات العناية ليلا: تعتقد الكثير من النساء أن ترك منتجات العناية بالبشرة طوال الليل، يجعلها مفيدة أكثر وهو خطأ كبير لاسيما إن لم تكن هذه المنتجات مخصصة للعناية الليلية، لأن هذا يؤدي غالبا إلى جفاف الشعر.

5- إهمال فروة الرأس: ينصب الاهتمام غالبا على الشعر مع إهمال الفروة رغم أنها تلعب دورا مهما في نمو الشعر، لذا ينصح الخبراء بالاهتمام بعمل تدليك للفروة بحركات دائرية.

6- إهمال غسل أدوات الشعر: الاهتمام بغسيل مشط وفرشاة الشعر لا يقل أهمية عن الاهتمام بغسل الشعر نفسه. ويفضل غسل أدوات الشعر كل أسبوعين، لأن تجاهل هذا الأمر يؤثر بدوره على الشعر وعلى انتشار الدهون فيه.

7- الشعر المبلل: يكون الشعر في أضعف مراحله بعد الغسيل مباشرة، لذا فإن التجفيف بقوة يمكن أن يؤدي لتساقط الشعر. وينصح بوضع بشكير من القطن على الشعر بعد الغسل وتركه ليجف دون حركات عنيفة.

أخطاء قد تصيبك أنت أو طفلك بالصلع!

تساقط الشعر (الثعلبة) قد يحدث لأي شخص والعدوى الفطرية في فروة الرأس تؤدي إلى فقد شديد لشعر الأطفال. هذا المرض غير خطير لكن غير محبذ، وينتقل مثلا بسبب التشارك في مشاط الشعر والمناشف. وهنا أسهل طرق الوقاية والعلاج الطبيعي.

عندما يكون فقدان الشعر على شكل دائرة أو بقعة يسمى بمرض "الثعلبة البقعية"، وقد يحدث هذا المرض لدى الأطفال أو الكبار، وتظهر البقعة الصلعاء بشكل مفاجئ في معظم الحالات، ومن دون سابق إنذار: أي لا تحدث أي حكة أو ألم أو احمرار. ولحسن الحظ أن الشعر ينمو عادةً خلال سنة واحدة من دون أية معالجة. سبب هذا المرض غير معروف ولكن قد يكون سببه ضعف الجهاز المناعي لدى الطفل أو إصابته بصدمة نفسية.

والنوع الآخر من تساقط الشعر يكون على جانب الرأس أو في مقدمة الرأس، ويسمى بمرض "ثعلبة الشّد"، وهو الأكثر شيوعا لدى الأطفال، وخاصة لدى البنات. ويحدث هذا النوع من فقدان الشعر عادةً بسبب إساءة معاملة الشعر، مثلا من خلال التمشيط القوي أو عن طريق استخدام عُصابات الشعر غير المناسبة. وعندما تعصبين شعر طفلتك على شكل ذيل حصان أو جديلة أو ضفيرة فقد يؤدي ذلك إلى فقدان الشعر لدى الطفلة إذا كان شعرها حساسا. ومن أسباب "ثعلبة الشّد" أيضا التوتر النفسي، وكذلك استخدام المواد الكيميائية مثل الشامبو القوي، كما أن المنتجات الصناعية الأخرى التي من المفترض أنها مخصصة لـ "العناية بالشعر" قد تسبب كذلك ضررا كبيرا لشعر الطفل أو الطفلة.

وصفات طبيعية للعلاج - تقويه الجهاز المناعي بأكل أطعمة صحية: إذا تم تشخيص داء "الثعلبة البقعي" لدى طفلك فقم بالتركيز على تقويه جهازه المناعي، وبهذا يتم تجنب استخدام الأدوية الخطرة. على الطفل عدم تناول الوجبات الغذائية الجاهزة الفقيرة بالقيمة الغذائية وعدم تناول المنتجات المنتجة صناعيا مثل: الحلويات والسكر والكاكاو ومشتقات الألبان والسجق والمعجنات المعلّبة... إلى آخره، بل من الأفضل أن تختفي هذه الأغذية من قائمة طعام العائلة بأكملها. ويجب استبدال ذلك بنظام غذائي صحي يتكون من وجبات تحتوي على الفواكه الطازجة والفواكه المجففة والخضروات والبطاطا والمكسرات مثل (البندق والكستناء والجوز). وقم باقتناء كتب تذلك على وجبات خفيفة صحية ولذيذة ويحبها الأطفال في الوقت نفسه.

- التدليك بالزيوت النباتية: قم بتدليك فروة رأس طفلك بلطف وذلك باستخدام مزيج من الزيوت النباتية المتوفرة، مثل زيت الزعتر، وقم بخلطه في زيوت ذات جودة عالية مثل زيت بذور العنب، وفق ما نقل موقع تسينتروم دير غيزوندهايت الإلكتروني.

- تجنب التشارك بالمناشف وفرشاة الشعر والشامبو الكيميائي: وفي حالة "ثعلبة الشد"، كُن حذرا عند تمشيط شعر طفلك أو طفلتك بالفرشاة أو تجفيف شعر الطفل. كما ينبغي عدم استخدام عُصابات الشعر الضارة بالشعر، وتجنب منتجات "العناية بالشعر" الضارة. يفضل أيضا البحث عن شامبو يحتوي على مواد طبيعية ويكون خالياً من المواد الكيميائية.

- قم بتغيير شراشف السرير وغسلها بانتظام: وفي حالة العدوى الفطرية في فروة الرأس لا تسمح لطفلك أو طفلتك باستعمال المشاط أو فرشاة الشعر أو المناشف التي يستعملها أفراد الأسرة الآخرون. وقم بانتظام بتغيير شراشف السرير وغسلها بالماء الساخن جدا للتأكد من خلوها من الجراثيم الفطرية.

حقن بلازما الدم.. طريقة جديدة لعلاج تساقط الشعر

ظهرت في السنوات الأخيرة العديد من الحلول العلاجية الطبية لعلاج تساقط الشعر. وآخر صيحة في هذا المجال هي تقنية حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية. فكيف تعمل؟ تُسبّب مشاكل الشعر الأرق للعديدين بالأخص الذين يعانون من الشعر الخفيف أو تساقطه وحتى الصلع. لكن مع التطور في الطب التجميلي بات من السهل التخلّص من ذلك عن طريق حقن بلازما الدم، كما ذكر موقع "إم إس إن" الألماني.

في مقابلة أجرتها مجلة "صحة الرجال" الأميركية مع طبيب التجميل في هامبورغ خورخي كاستانيدا حول العلاج بحقن بلازما الدم، قال كاستانيدا: " البلازما غنية بالصفائح الدموية وتحفز على تجديد الخلايا واستعادة مكوناتها وحيويتها التي فقدتها". ويضيف: "في علاج تساقط الشعر، يتم حقن البلازما فقط، أي جزء الدم الغني بالصفائح الدموية، في فروة الرأس بمساعدة إبر دقيقة وعلى وجه التحديد في أماكن يكون فيها الشعر قليلا".

فعند حقن فروة الرأس بالبلازما تقوم بتجديد الخلايا وتحفيز عوامل النمو بشكل مكثف للأوعية الدموية الدقيقة حول جذور الشعر، بحيث يتم إمدادها بالمغذيات بشكل أفضل وبالتالي يتم تحفيز نمو الشعر. ويوضح طبيب التجميل كاستانيدا أنه يقوم بطريقة الحقن الدقيقة "الميزوثيرابي"، أي علاج تجميل طبي غير جراحي، ينقل فيها الفيتامينات والمعادن إلى الطبقة الوسطى من الجلد لتصبح لها مقدرة على إنبات شعر جديد وتغذيته بالشكل السليم.

ولكن هذه الطريقة ليست مثالية تماما، لأن من أصابه الصلع تماما لسنوات، فلن تكون حقن بلازما الدم فعالة بالنسبة له. أما من أصبح شعره ضعيفا في مكان ما من الرأس فهذه الطريقة سيكون لها مفعول والشرط الوحيد أن يكون الشعر لا يزال متواجدا. حيث أن عوامل النمو الموجودة في البلازما تسهل حركة الدم وتنقل المواد العضوية وتحفز تجديد الخلايا، كما يقول خورخي كاستانيدا.

وعملية حقن البلازما هذه آمنة، ولكن قد يترتب عليها عدد من المضاعفات الجانبية التي تتفاوت من شخص إلى آخر ولا تستدعي القلق، مثل كدمات بسيطة في الجلد والتهابات أو تهيج أعصاب الجلد. أما طبيب التجميل المختص كاستانيدا فينصح بتجنب العلاج في حالة الالتهاب الحاد لفروة الرأس والأمراض المعدية واضطرابات تخثر الدم.

قريباً.. علاج فعال!

محاولات عديدة ومكلفة يقوم بها من يعانون من الصلع أو تساقط الشعر الشديد، لكن دون جدوى. ربما يكون الحل في استخدام مادة جديدة لم تخطر على البال. دراسة جديدة تشير إلى أن تلك المادة يمكنها أن تنبت الشعر مرة أخرى، فما هي؟

ربما تفتح نتائج دراسة ألمانية حديثة نافذة أمل لمن يعانون من الصلع أو تساقط الشعر الشديد. فقد توصل باحثون في أحد المختبرات البحثية في مدينة مونستر الألمانية، إلى التمكن من تحفيز نمو بصيلات الشعر مرة أخرى باستخدام عطر مصنوع من خشب الصندل الصناعي!

وأوضح فريق الباحثين في الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة "نيتشر كوميونيكيشنز" أن بصيلات شعر الإنسان بها مستقبل جيني لهذا العطر وكأنها تستطيع أن تشمه. كما أكدوا أنه يمكن الاعتماد على هذا الوسيط الكيميائي ليكون بداية لتطوير وسيلة ضد تساقط الشعر، وتعتبر مستقبلات الشم من المستقبلات الكيميائية الموجودة في النظام البشري للتعرف على الإشارات الهرمونية. وتوجد هذه الوسائط الكيميائية أيضا في أنسجة خارج الأنف، حسبما أوضح الباحثون، وقد تعقب فريق الباحثين بقيادة رالف بوس من جامعة مانشستر البريطانية وجيرمي شيريت من مختبر موناستريم، احتمال لعب هذا المستقبَل دورا في نمو الشعر. ولمعرفة ذلك فصل الباحثون بصيلات الشعر من عينات من فروة رأس بشرية وقاموا بإنباتها في المختبر. ثم حفز الباحثون الموصلات الهرمونية باستخدام عطر خشب الصندل الصناعي ودرسوا ردود الفعل التي حدثت بعد ذلك في بصيلات الشعر. تبين من خلال الدراسة أن عطر خشب الصندل يطيل فترة نمو الشعر من خلال تقليل موت الخلايا الكيراتينية الموجودة في الشعر، ولم تكن هذه أولى المحاولات للتوصل لعلاج تساقط الشعر والصلع، فكان فريق من الباحثين تحت إشراف شركة "بوس" قد قدم مطلع العام الجاري في مجلة "بلاس بايولوجي"، مادة فعالة أخرى يمكن استخدامها ضد تساقط الشعر، وهي مادة تستخدم في الأساس لعلاج هشاشة العظام.

اضف تعليق