الكتاب: الامام الشهيد السيد حسن الشيرازي (أعلى الله درجاته) الجزء الخامس
الكاتب: مؤسسة إحياء تراث العلماء الشهداء من آل الشيرازي
الناشر: دار المحجة البيضاء
عدد الصفحات: 577
عـــــرض: شبكة النبأ

 

حسنا فعل القائمون على انتاج موسوعة الامام الشهيد، السيد حسن الشيرازي (أعلى الله درجاته)، حين خصصوا الجزء الخامس من الموسوعة، لعرض الوثائق والرسائل والبيانات، والاخبار الصحفية التي تتعلق بسيرة السيد الشهيد النضالية، وتعرضه للمطاردة والاعتقال والتعذيب من السلطات الدكتاتورية البعثية، مضافا الى ذلك بيان جهوده الكبيرة، بالادلة القاطعة في مقاومة الطغيان، والسعي والاصرار الكبير على السير في خط الامام الحسين بن علي وأئمة أهل البيت الطاهرين (صلوات الله عليهم أجمعين).

وقد تضمن هذا الجزء الكثير من الرسائل المخطوطة والبيانات المنشورة في الصحف المختلفة، التي تؤكد وقائع الاعتقال والتعذيب ثم اصدار الاحكام المجحفة بحق الامام الشهيد الشيرازي (رضوان الله عليه) حيث يبدأ هذا الجزأ بالوثائق التي تتعلق باعتقال الامام الشهيد من قبل البعثيين في العراق، ثم نطلع على خبر صحفي عن اصدار الحكم على الشيرازي بالحبس 10 سنوات، ونقرأ ايضا الدرس الثوري، في رحاب الشهيد آية الله السيد حسن الشيرازي.

ويتخصص فصل آخر (ص 22) عن توجّه الامام الشهيد الى لبنان بعد خروجه من السجن، حيث تنشر الصحف كما في الوثائق خبر وصول العلامة الشيرازي الى بيروت ثم دخوله المشفى حيث تنشر الصحف خبرا يقول (سماحة العلامة الشيرازي في مستشفى سان شارل).

وفي الفصل التالي (ص33) الامام الشهيد (رضوان الله عليه) يتبادل البرقيات والرسائل حول نشاطات دينية ومساعدات مادية وغير مادية لصرفها في مختلف المشاريع الخيرية والتبليغية، بما فيها بناء حوزة علمية في سوريا ولبنان، وهي عبارة عن رسائل مصورة وموثقة، في هذا الجزء من الموسوعة. ثم نطّلع على تفاصيل ومجريات موثقة ايضا بالصور والدائل(ص81) عن جهود الامام السيد الشهيد الشيرازي في تأسيس مدرسة الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) الدينية في لبنان، ونقرأ موضوعا موثقا يقول (مدرسة الامام المهدي – عجل الله تعالى فرجه- الدينية في لبنان تفتح ابوابها وتبدأ مسيرتها)، حيث نطلع على وثيقة في (ص95) تبيّن النظام الداخلي لهذه المدرسة، ونطلع على صور بعض الرسائل والبرقيات التي أرسلت الى الامام الشهيد (رضوان الله عليه) لقبول الطلبة وانضمامهم الى مدرسة الامام المهدي (عجل الله فرجه) الدينية، وكذلك صور لبرقيات ورسائل يتبادلها الامام الشهيد تتعلق بالمدرسة نفسها ونطلع على نماذج من الوثائق الشرعية والشهادات التي كانت تصدرها المدرسة (ص147).

كذلك هناك فصل (ص 161) يضم الصور والوثائق التي تخص رسائل التقدير والشكر والامتنان وبرقيات التهنئة التي ارسلت الى الامام الشهيد (رضوان الله عليه)، وهناك فصل مخصص لكثير من البرقيات والرسائل التي تتعلق بمواضيع مختلفة موجهة الى الامام الشهيد السيد الشيرازي من قبل مؤسسات وشخصيات مختلفة، ومنها تطلب من سماحته كتبا دينية (ص311)، وهناك ايضا صور لرسائل موجهة الى السيد الشهيد (رضوان الله عليه) تطلب من سماحته الاعانة والمساعدة كما جاء في رسالة أمين عام الاتحاد الوطني لطلبة فرانكو عرب في السنغال يطلب فيها مياعدة بعض الطلبة المبعدين من العراق (ص337).

ونطلع ايضا على صور لنماذج من الوثائق و وصولات المساعدات والديون التي تتعلق بالامام الشهيد (رضوان الله عليه) في ارسال الكتب والامور الخيرية والتبليغية المختلفة، ومنها صورة لنموذج من المساعدات النقدية التي كان يرسلها سماحته الى المحتاجين، كذلك كانت دار الصادق – عليه السلام- للطباعة والنشر والتوزيع في لبنان وبأمر من الامام الشهيد السيد حسن الشيرازي ترسل المئات من الكتب الدينية الى الاخوة العلويين، كما توضح الوثيقة المنشورة في (347)، وهناك صورة لوصل بخط سماحة الامام الشهيد (رضوان الله عليه) وتوقيعه المبارك يدل على انه قد اقترض مبلغا من المال لصرفه في العمل التبليغي (ص353).

ثم نبدأ مع فصل آخر يبين الصور والوثائق التي تتعلق بالتقارير والانباء الصحفية وغير الصحفية عن زيارات الامام الشهيد (رضوان الله عليه) للدول والمدن العربية، ومشاركاته في المجالس وافتتاح المساجد ووضع الحجر الاساس فيها، كما نقرأ في وثيقة الخبر الذي نشرته صحيفة الحياة اللبنانية في احدى صفحاتها عن قيام سماحة الامام الشهيد (رضوان الله عليه) بوضع الحجر الاساس لمسجد الامام الحسين (عليه السلام) في مدينة صافيتا السورية (ص257)، ونطلع على صورة لرسالة رئيس جمعية النهضة العربية للخدمات الاجتماعية في مدينة حمص الى الامام الشهيد (رضوان الله عليه) حول قضايا تخص منطقتهم، منها وضع الحجر الاساس لمسجد الامام الحسين (عليه السلام) كما ورد ذلم في (ص363)، ونقرا خبرا صحفيا تنقله صحيفة الحياة اللبنانية حول زيارة سماحة الامام الشهيد (رضوان الله عليه) الى بعض المدن السورية ولقائه بعض المسؤولين فيها. وهناك صورة لبطاقة دعوة مأتم الشبان (الشهابي) للحضور والاستماع لمحاضرة الامام الشهيد السيد حسن الشيرازي (رضوان الله عليه)، وردت في (ص385)، وغيرها من الوثائق المصورة التي تتعلق بأنشطة السيد الشهيد الكثيرة والمتعدد والمتواصلة دون كلل أو ملل.

وهناك فصل مخصص لبعض البيانات التي أصدرها سماحة الامام الشهيد (رضوان الله علي)، ومنها صورة لبيان صادر من قبل الامام الشهيد تتحدث عن المسؤوليات الملقاة على عاتق العلماء والمسؤولين عما يجري في جنوب لبنان من احداث، آنذاك (ص 411)، وايضا نطلع على رسالة لسماحة السيد الشهيد يحث فيها الازهر على انقاذ الشعب التركي من اخطار التيارات المختلفة التي تهدده (ص429)، ونقرأ في رسالة لسماحة السيد الشهيد بعثها الى الحاج اصغر علي، يقول فيها سماحته: (ان نشر الكتب وترجمتها الى اللغات الحية في العالم، تشكل خطوة متقدمة وريادية في طريق عملية التبليغ الاسلامي، ويشير سماحته الى المشاكل المالية التي يعاني منها في ادارة الحوزة العلمية الزيبية في الشام (ص445).

ونبدأ مع فصل آخر مخصص لوثائق وصور ومراسلات تتعلق بقيام الامام الشهيد (رضوان الله عليه) بتأسيس جمعية الثقافة الاسلامية الشيعية، فنطلع على الخطوط العريضة لبناء اول مجمع ثقافي شيعي في لبنان يضم بين دفتيه كلية الشريعة، ومكتبة، ومرافق حيوية اخرى (ص469)، وهنلك ملف يختص بالعلويين في سوريا، حيث نطلع على صورة خبر صحفي نشرته مجلة صوت الخليج يقول (مجلة صوت الخليج الكويتية تنشر ملخصا عن كتاب – العلويون شيعة اهل البيت عليهم السلام- والدعم الذي تلقته هذه الطائفة من الامام الشهيد السيد حسن الشيرازي – رضوان الله عليه- ص481)، ونطلع على صورة للمقدمة التي كتبها الامام الشهيد السيد حسن الشيرازي على البيان الذي اصدره العلماء العلويون في سوريا ولبنان (ص488)، كذلك هناك صور ووثائق للرسائل التي بعث بها فضيلة الشيخ فضل غزال الى الامام الشهيد – رضوان الله عليه- وذلك فيما يتعلق ببناء مسجد الامام الحسن العسكري - عليه السلام- في اللاذقية.

ونطلع ايضا على صور لرسائل رئيس الجمعية الخيرية الاسلامية الجعفرية في اللاذقية الاستاذ الشيخ احمد عيد الخير الى الامام الشهيد –رضوان الله عليه- (ص521)، وكذلك نطلع على رسائل رئيس فرع الجمعية الخيرية الجعفرية بمنطقة صافينا السورية الاستاذ يوسف خليل محمد الى الامام الشهيد الشيرازي (ص533)، ورسائل فضيلة الاستاذ الشيخ كامل حاتم من علماء العلويين البارزين في الساحة السورية الى الامام الشهيد – رضوان الله عليه- (ص557)، كذلك هناك صور لرسائل تبادلها الامام الشهيد حول السفر التبليغي لسماحة الشيخ عبد الجميد المهاجر الى الولايات المتحدة (ص565).

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

تبرع الان ساهم معنا وتبرع: لبناء اوطاننا،, وحماية حرياتنا وحقوقنا، ومكافحة الفقر والجهل والتخلف، ونشر الوعي والمعرفة شارك معنا: لنرسخ ثقافة السلام واللاعنف والاعتدال، ونواجه التطرف والعنف والإرهاب.
annabaa@gmail.com
009647902409092
0