تعد خرائط السكان من الخرائط المهمة لأنها تهتم بتغيير الواقع الحقيقي لخصائص السكان وتوزيعهم الجغرافي على سطح الأرض ومعرفة العوامل المؤثرة فيه. كما تهتم بإظهار أعداد السكان وتركيبهم وتوزيعهم، وكثافتهم ونسبة السكان الحضر والنمو السكاني، كما توضح المعدلات والمؤشرات المستخدمة في مثل هذه الخصائص مثل التركيب النوعي والعمري والتركيب الاقتصادي والتعليمي وغيرها (اسود، 1991، ص191).

ويمكن ان نصيغ التعريف الآتي لخرائط السكان: بأنها نوع من الخرائط الموضوعية تستخدم فيها طرائق التمثيل الكارتوغرافي من أجل تحويل الخصائص والبيانات السكانية إلى واقع مكاني نسبي على لوحة الخارطة الممثلة للسكان مما يحقق الفائدة للمستخدمين من الجغرافيين وغيرهم.

وتبرز أهمية خرائط السكان في وضع السياسات السكانية. إذ إن السياسة السكانية تهتم بالتغيرات الكمية والنوعية للسكان وتوزيعهم الجغرافي. إذ أن التغير في حجم السكان، وتوزيعهم في الريف والحضر، ومعدلات تغير هذا التوزيع، كلها أمور تتفاعل تفاعلاً مهماً مع مستوى الرفاه الاجتماعي والاقتصادي لهؤلاء السكان.

إن المفاهيم التقليدية المستخدمة في رصد المعلومة وبنائها هي الأساس التي لا يمكن إغفاله عند بناء الخرائط على نظم المعلومات الجغرافية. وان استخدام نظم المعلومات الجغرافية لا يلغي القواعد التقليدية التي يتم بواسطتها تمثيل ما على سطح الأرض من ظواهر طبيعية أو بشرية ورؤيتها على الخرائط، ولكنه يساعد على تحويلها إلى هيئة رقمية يسهل التعامل معها وإدارتها وقياسها وتحليلها مع سهولة الحذف والإضافة والتخزين والتحديث وإمكانية عرضها من زوايا متعددة خلال وقت قصير. (John,cit,p4 )

مع تطور البحث العلمي في مجال تقنيات رسم الخرائط الرقمية أصبح في متناول دول العالم، وتعتمد هذه التقنية على أجهزة الحاسب الالكتروني التي تتميز عن الاستخدام اليدوي التقليدي بالسرعة والدقة، وبدا الاهتمام بتطور طرق توزيع السكان وبياناتها في نظم المعلومات الجغرافية GIS.(Mirella.2005.p24)

ولخرائط السكان عدد من الاستخدامات يمكن أن نجمل أبرز الاستخدامات بالآتي:-(اسود، مصدر سابق، ص191)

1- مساعدة المخططين وأصحاب القرار لإتباع السياسات السكانية التي تنظم عمليات السكان بصورة عامة.

2- الكشف عن العلاقة بين السكان والموارد الاقتصادية.

3- توضيح توزيع السكان وبيان مناطق الثقل السكاني ومناطق الخلخلة السكانية لدراسة أسباب هذا التوزيع والعوامل المؤثرة فيه، واتخاذ القرارات لعلاج كثير من المشاكل التي تترتب على ذلك.

* باحث اكاديمي-وزارة التربية

...........................
* الآراء الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي شبكة النبأ المعلوماتية

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

0