"ان الخلاف مع قطر قضية سياسية يتجاوز حجمها حقوق المجال الجوي" هذا ما قالته المملكة العربية السعودية للمنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) في محاولة للأخيرة من حل الحظر الجوي على قطر المفروض عليها نتيجة الخلاف الذي أثار أزمة دبلوماسية قد تسببت بأغلاق المجال الجوي أمام الرحلات القطرية في إطار أكبر نزاع دبلوماسي وعزل تجاري في المنطقة منذ سنوات.

في ظل هذه الازمة التي حدثت في الخامس من يونيو حزيران قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر العلاقات الدبلوماسية مع قطر وأوقفت حركة النقل متهمة إياها بإثارة القلاقل في المنطقة ودعم الإرهاب والتقارب الشديد مع إيران وهو ما تنفيه قطر.

من اجل ذلك طالبت الدوحة بحل الخلاف عبر آلية لحل النزاع بموجب اتفاقية شيكاجو التي تشرف عليها المنظمة الدولية للطيران "إيكاو" وهي وكالة متخصصة تابعة للأمم المتحدة تدعم تطوير الطيران المدني في العالم وقد أنشئت هذه المنظمة بعدما دعت الولايات المتحدة أكثر من 50 دولة من حلفائها لنظام ملاحة جوية مشترك في 1944، وهي تعتمد على التوافق لبسط إرادتها.

ان أول تجمع رفيع المستوى لدول تشملها الأزمة الخليجية لكن دون أن تجرى أي محادثات مباشرة بين قطر وجيرانها كان تحت اشراف المنظمة الدولية للطيران المدني والذي ضم وزراء نقل ومسؤولي طيران من الخليج ومصر لم يأتي بنتائج وحلول سريعة وواضحة لكن مصر قد تقدمت خطوة واضحة صوب حظر الطيران على قطر وخففت بعض من بنوده واجزاءه مع التزامها بالمقاطعة مع قطر.

بالرغم من جهود الخطوط القطرية الجوية حول فتح الدول الخليجية مجالها الجوي امام الرحلات القطرية لكن على ما يبدو ان الحظر الجوي من قبل دول الخليج على الخطوط الجوية القطرية لم يقف حائل او عائق امام التطور والنمو الذي كانت تشهده قبل الحظر.

فقد قال الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية إن الخطوط القطرية ما زالت تريد شراء حصة في شركة الطيران الإيطالية مريديانا. وتخطط قطر لإنشاء شركة طيران تعمل في الهند وتسير رحلات محلية بنحو 100 طائرة ضيقة البدن عدما فتحت نيودلهي قطاع الطيران أمام المستثمرين الأجانب.

أيضا تنوي الخطوط الجوية القطرية شراء حصة تصل إلى 4.75 بالمئة في أميركان ايرلاينز وتأمل في بناء حيازة خاملة في شركة الطيران الأمريكية وتنوي تكوين حصة دون المشاركة في الإدارة أو العمليات أو الحوكمة هذا من جانب.

ومن جانب اخر هناك علاقات وثيقة بين الخطوط الجوية القطرية والبريطانية. فكلاهما عضو في تحالف وان ورلد وتتقاسمان الرمز في بعض الرحلات في حين تملك الناقلة التي مقرها الدوحة 20 بالمئة في انترناشونال ايرلاينز جروب الشركة الأم للخطوط البريطانية. لذا طلبت الخطوط الجوية البريطانية استخدام طائرات الخطوط الجوية القطرية وأطقمها لمساعدة شركة الطيران على نقل جميع المسافرين إلى وجهاتهم.

صفقة بين الخطوط البريطانية والقطرية

في نفس الموضوع تنوي أطقم طائرات الرحلات الطويلة والقصيرة في شركة الطيران البريطانية تنظيم إضراب عن العمل لمدة أسبوعين اعتبارا من أول يوليو تموز بسبب العقوبات المفروضة على نقابيين شاركوا في إجراءات عمالية سابقة وسط نزاع طويل الأمد بشأن الأجور. وقالت الخطوط البريطانية عندما أُعلن الإضراب إنها ستقل جميع العملاء إلى وجهاتهم أثناء الإضراب كما فعلت أثناء إضرابات سابقة.

من اجل ذلك طلبت الخطوط الجوية البريطانية استخدام طائرات الخطوط الجوية القطرية وأطقمها لمساعدة شركة الطيران على نقل جميع المسافرين إلى وجهاتهم. وأظهرت وثيقة بتاريخ 21 يونيو حزيران أن الشركة طلبت من هيئة الطيران المدني البريطانية استخدام تسع طائرات قطرية من نوع ايه320 أو ايه321 بين الأول والحادي والعشرين من يوليو تموز.

وقالت وثيقة لهيئة الطيران المدني "الطلب مقدم على أساس أن الاستئجار له ما يبرره بسبب المتطلبات الاستثنائية... لتمكين الخطوط البريطانية من مواصلة عمليات نقل الركاب في ضوء التعطيل الذي تعتزمه أطقم الطائرات." وفق رويترز.

قد تشمل الصفقة قيام الخطوط البريطانية بدفع مبالغ إلى القطرية مقابل استخدام طائراتها وأطقمها لفترة الأسبوعين. وقد يساعد ذلك الخطوط القطرية على الاستفادة بدرجة أكبر من طائراتها بعد تعطل عملياتها إثر مقاطعة أربع دول عربية لها الأمر الذي يجبرها على البحث عن وجهات أخرى لاستخدام الطائرات.

شراء حصة 10% في أميركان ايرلاينز

من جهتها قالت الخطوط الجوية القطرية إنها تنوي شراء حصة تصل إلى 4.75 بالمئة في أميركان ايرلاينز وتأمل في بناء حيازة خاملة في شركة الطيران الأمريكية. وقالت الشركة المملوكة للدولة إنها تثق في العوامل الأساسية لأميركان ايرلاينز وتنوي تكوين حصة دون المشاركة في الإدارة أو العمليات أو الحوكمة.

وفي وقت قالت مجموعة أميركان ايرلاينز إن الخطوط القطرية أبدت اهتماما بشراء حصة عشرة بالمئة لا تقل قيمتها عن 808 ملايين دولار في شركة الطيران الأمريكية. وقالت أميركان ايرلاينز في إخطار إلى السلطات التنظيمية إن الخطوط القطرية أوضحت أنها ستشتري الحصة في السوق المفتوحة. وفق رويترز.

وبحلول الساعة 1416 بتوقيت جرينتش ارتفعت أسهم أميركان ايرلاينز ثلاثة بالمئة إلى 49.86 دولار. تأتي الأنباء بعد أسابيع من نزاع أثاره قرار السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة. وقالت أمريكان ايرلاينز في إخطار إلى السلطات التنظيمية إن الخطوط القطرية أوضحت أنها ستشتري الحصة في السوق المفتوحة. وأضافت أمريكان ايرلاينز أن مجلس إدارتها لم يتسلم أي طلب مكتوب من الخطوط القطرية.

حدث تأثير نقدي

هذا وقد قالت شركة الخطوط الجوية القطرية إن مقاطعة أربع دول عربية للدوحة لن توقف نمو الشركة أو خططها لتسلم طائرات جديدة مضيفة أنها تتوقع عودة الطلب بعد هبوط مبدئي. وقال أكبر الباكر الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية في مقابلة على متن إحدى طائرات الشركة من طراز بوينج 777 في معرض باريس الجوي "حدث تأثير نقدي. وفق رويترز.

"واجهنا إلغاءات كثيرة وبخاصة في الرحلات المتجهة إلى الدول الأربع التي تفرض هذا الحصار غير الشرعي لكننا عثرنا على أسواق جديدة وهذه هي استراتيجيتنا للنمو" مضيفا أن الركاب عادوا إلى الناقلة بعد إحجام مبدئي حينما بدأت المقاطعة. وقال "جميع تلك الدول لديها عائلات على الجانب الآخر من الحدود، لديهم أقارب وأطفال واستثمارات. سيدرك الناس في نهاية المطاف أن التحرك الذي قاموا به ضد بلدي كان غير مدروس وغير حكيم وأن الحياة لا بد أن تعود إلى طبيعتها".

شركة طيران في الهند

على صعيد متصل وقعت الخطوط الجوية القطرية العام الماضي خطاب نوايا لشراء 60 طائرة ضيقة البدن من طراز 737 ماكس 8 بقيمة 6.9 مليار دولار بالأسعار المعلنة. وقال الباكر للصحفيين خلال معرض باريس للطيران "لدينا حقوق شراء وخيارات لأربعين (طائرة أخرى) سنمارسها في ضوء المسار المستقبلي فيما يتعلق بميريديانا وشركة الطيران التابعة لنا في الهند". حسب رويترز.

وتجري الخطوط الجوية القطرية مباحثات بشأن حصة في ميريديانا الإيطالية وتخطط لتأسيس شركة طيران محلية في الهند. وقال الباكر أيضا إن الطائرة سي.سيريز التي تنتجها بومباردييه قد تكون مناسبة لشركة الطيران المحلية التي ستتبعها في الهند. وقال الباكر إنه اقترب من استكمال مفاوضات مع ايرباص للتحول إلى المحرك المنافس ليب من إنتاج سي.إف.إم، وهي مشروع مشترك مع جنرال إلكتريك وسافران.

حل يقوم على التوافق

من جانبها قالت المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) التابعة للأمم المتحدة، التي تنظم لوائح السفر الجوي الدولي وفقا لاتفاقية شيكاجو، إنها ستستضيف محادثات بين وزراء ومسؤولين كبار من قطر والإمارات والسعودية والبحرين ومصر في مقرها بمونتريال سعيا إلى "حل يقوم على التوافق" ويهدئ "المخاوف الإقليمية الحالية". وفق رويترز.

وقالت المنظمة في بيان "تراجع إيكاو حاليا طلبات من حكومة قطر لتقييم قيود الطيران التي يفرضها عليها جيرانها". وقال ممثل إيكاو إن معظم المسؤولين الذين سيحضرون الاجتماع يتوقع أن يكونوا وزراء النقل. وقرار إيكاو بالتدخل في نزاع المجال الجوي الخليجي موقف نادر من جانب المنظمة. وقالت "نعمل على دفع هذه الدول معا نحو حل يهدئ مخاوفها الإقليمية الحالية ويلبي الحاجات العالمية وتوقعات المسافرين وشركات الشحن".

اتفاقيات النقل الجوي

في نفس السياق تناصر الإمارات وقطر منذ فترة طويلة اتفاقيات النقل الجوي في السماوات المفتوحة التي ترفع القيود على الطيران بين الدول. وساعدت هذه السياسات أكبر شركات طيران في المنطقة، وهي طيران الإمارات والاتحاد للطيران والخطوط الجوية القطرية، على تطوير مطاراتها كمحاور تربط المسافرين الذين يسافرون بين الشرق والغرب. وفق رويترز.

ونقلت وكالة أنباء الإمارات (وام) عن الهيئة العامة للطيران المدني "التزامها التام بمواد وأحكام اتفاقية الطيران المدني الدولي ‘اتفاقية شيكاجو 1944‘ والاتفاقيات الأخرى ذات الصلة بما يضمن سلامة الطيران المدني الدولي واستقرار تدفق وانسيابية الحركة الجوية الدولية فوق أجواء الإمارات وفي ذات الوقت تحتفظ الدولة بحقها السيادي الذي يكفله لها القانون الدولي باتخاذ أية تدابير احترازية لحماية أمنها الوطني إذا اقتضت الضرورة ذلك."

محاولات قد باءت بالفشل

في نفس الشأن ضمت المحادثات الفنية التي استمرت ليومين وزراء ومسؤولين في مجال الطيران المدني من بعض دول الخليج ومصر وكبار المسؤولين من المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو). ولا يمكن للإيكاو فرض قواعد على الدول لكن الهيئات التنظيمية في الدول الأعضاء وعددها 191 دولة عادة ما تعتمد وتطبق المعايير التي تضعها المنظمة للطيران الدولي.

قال مصدران مطلعان إن جهود قطر لإجبار جيرانها في الخليج على إعادة فتح مجالها الجوية باءت حيث لم يتسن الوصول إلى سفير قطر لدى كندا، الذي قاد وفد بلاده في المحادثات، أو أحد أعضاء الوفد السعودي لطلب التعليق. ولم يصدر أي تعليق أيضا من الإيكاو.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير يوم الجمعة إن العمل يجري على وضع قائمة شكاوى بشأن قطر وستقدم إليها قريبا. وفي مونتريال ذكرت رويترز أن وزير النقل السعودي سليمان الحمدان قال إن الخلاف قضية سياسية أكبر من حقوق المجال الجوي ولا يمكن للإيكاو حلها. واتهم الوفد السعودي قطر بانتهاك المادة الرابعة من الاتفاقية التي تدعو الدول الأعضاء إلى "عدم استخدام الطيران المدني لأي غرض يتعارض مع أهدافها".

مصر تخفف القيود

وقالت سلطة الطيران المدني في بيان "تؤكد سلطة الطيران المدني المصري بأنها ملتزمة بقرارها... بمنع كافة شركات الطيران القطرية والطائرات المسجلة في دولة قطر من الهبوط في مطارات جمهورية مصر العربية أو العبور في أجوائها السيادية". وتابعت "علما بأن القرار لا يشمل شركات الطيران والطائرات غير المسجلة بجمهورية مصر العربية أو دولة قطر والراغبة في عبور أجواء جمهورية مصر العربية من وإلى دولة قطر".

ويعيش نحو 350 ألف مصري في قطر كثير منهم هربوا من المصاعب الاقتصادية في بلادهم سعيا لبناء حياة أفضل في الخليج. وهيمن القلق على الكثير منهم بسبب الشقاق الدبلوماسي الذي اتهمت فيه السعودية والبحرين والإمارات الدوحة بدعم الإرهاب وهو ما تنفيه قطر بشدة. وفق رويترز.

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

تبرع الان ساهم معنا وتبرع: لبناء اوطاننا،, وحماية حرياتنا وحقوقنا، ومكافحة الفقر والجهل والتخلف، ونشر الوعي والمعرفة شارك معنا: لنرسخ ثقافة السلام واللاعنف والاعتدال، ونواجه التطرف والعنف والإرهاب.
annabaa@gmail.com
009647902409092
0