اعلان ترشيح الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة البالغ من العمر 81 عاما الذي يحكم البلاد منذ 1999، نفسه بشكل رسمي لولاية خامسة في الانتخابات الرئاسية المقررة في 18 نيسان/أبريل من العام الجاري، اثار الكثير من ردود الافعال الشعبية خصوصا وان بوتفليقة يمر بأزمة صحية ويستخدم كرسيا متحركا ونادرا ما شوهد علنا منذ تعرضه لجلطة في الدماغ عام 2013. حيث اعتبرت بعض الجهات المعارضة خطوة بوتفليقة نكسة سياسية جديدة.

وكان عبد العزيز بوتفليقة قال في رسالة للأمة نشرتها وكالة الأنباء الرسمية إنه "استجابة لكل المناشدات والدعوات، ولأجل الاستمرار في أداء الواجب الأسمى، أعلن اليوم ترشحي للانتخابات الرئاسية لشهر أبريل /نيسان المقبل". ويرى البعض ان بقاء بوتفليقة رغم صحته المتدهورة في السلطة سيفيد الحاشية المقربة التي تدير كل امور البلاد..

ترشيح بوتفليقة كان ايضاً محط اهتمام كبير في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تداولت بعض الصفحات العديد من رسمات الكاريكاتير التي تحدثت عن صحة الرئيس الجزائري، شبكة النبأ وخلال تجوالها في صفحات الفيس بوك رصدت بعض الرسومات لمجموعة من الفنانين كان منهم، علاء اللقطة، حجاج، علي البزاز، ياسر احمد، Yassin Latrache، وغيرهم.

انقر لاضافة تعليق
الكاتب الأديب جمال بركات
مصر
أحبائي
الكاتب الفنان عبد الامير رويح مبدع كبير
وانا في الأغلب الأعم لااعلق على هذه الأمور كخصم او نصير
لكن ما مرت به منطقتنا العربية من فتن ومؤامرات تستوجب التوقف والتفكير
البعض من حقه التطلع للإنطلاق الى الأمام ...والبعض الاخر يتمسك بالإستقرار ولديه التبرير
واذا قلنا ان أهل مكة أدرى بشعابها فشعب الجزائر المناضل هو الذي عن طريق خياراته يحدد المصير
احبائي
دعوة محبة
ادعو سيادتكم الى حسن الحديث وآدابه.....واحترام بعضنا البعض
ونشر ثقافة الحبب والخير والجمال والتسامح والعطاءء بيننا في الأرض
جمال بركات...مركز ثقافة الالفية الثالثة2019-02-14

مواضيع ذات صلة

5