تزامنا مع بداية عام 2016، بدأت تصريحات السياسيين المثيرة حول تحرير مدينة الموصل ورؤيتهم المستقبلية حول كيفية اقتلاع تنظيم داعش الارهابي من ارض نينوى، وكالعادة هنالك تضاربات في الآراء وفقا للمصالح الخاصة لذلك المسؤول او لتلك الجهة، فهناك من يقول ان 2016 عام الانتصارات وهناك من له رأي مخالف رصدنا لكم ابرز التصريحات التي ربما سيكون لها تأثيرا ايجابيا او سلبيا على طبيعة علمية التحرير في المستقبل القريب.

 

- 2016 هو عام النصر النهائي وتحرير الموصل سيكون انتصارا لجميع العراقيين وان عصابات داعش تمثل خطرا على المنطقة والعالم وهذا الخطر سيستمر حتى بعد تحرير الموصل.

*حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي

 

- أن قوات البيشمركة الكردية والحشد الشعبي لن يدخلا الى مدينة الموصل في عملية تحريرها من عصابات داعش الارهابية وذلك لوجود بعض الحساسیات بالنسبة لكنهما سيشاركان دون الدخول لأراضي المدينة.

*فؤاد معصوم الرئيس العراقي

 

-ان دخول قوات الحشد الشعبي الى مركز الموصل بعد بدء عملية التحرير بيد العبادي حصرا ولا دخل لرئيس الجمهورية بذلك.

*أحمد الأسدي المتحدث باسم هيئة الحشد الشعبي

 

- سيتم تحرير (الموصل) قريبا جدا و أن القوات التركية ستشارك في تحرير الموصل، وكذلك فصائل الحشد الشعبي، وسيكون ذلك باشراف الحكومة العراقية.

*ستيف وارن المتحدث باسم التحالف الدولي.

 

- أن 2016 يجب ان تكون سنة بداية لنهاية داعش.

*جان ايف لودريان وزير الدفاع الفرنسي

 

-ان الحكومة التركية ترى من الضروري المشاركة في عملية تحرير الموصل.

*رجب طيب أردوغان الرئيس التركي

 

- عملية تحرير الموصل ستكون عملية عراقية محضة بدعم من التحالف الدولي، والقوات الأميركية في العراق ينحصر دورها في تقديم المساعدة والدعم للقوات العراقية.

*جون كيري وزير الخارجية الامريكي.

 

- قوات البيشمركة ستلعب دورا فاعلا في عملية تحرير مدينة الموصل.

*بريت ماكغورك المبعوث الخاص للرئيس الاميركي باراك اوباما للتحالف الدولي.

 

- واشنطن لن تصبر أكثر على سيطرة داعش على الموصل والرقة،و تعتبر تحرير هاتين المدينتين والانتصار على داعش "مهمة ذات أولوية".

*باراك اوباما الرئيس الأمريكي.

 

- وجود الحشد الشعبي بمعركة نينوى سيعرقل عملية تحريرها، بسبب الأخطاء التي ارتكبها بعض المنضوين تحت لواء الحشد في مناطق عديدة من العراق.

*اسامة النجيفي رئيس ائتلاف متحدون.

 

-أن معركة استعادة ‫‏الموصل‬ من قبضة ‫‏داعش‬ تواجه عدة تحديات وستكون صعبة.‬‬

*العقيد ستيف وارن المتحدث باسم التحالف الدولي.

 

- دون مشاركة الحشد الشعبي في عملية تحرير نينوى فانها ستكون معركة استنزاف.

*حنين قدو النائب عن محافظة نينوى.

 

- إن المهم الآن هو توحيد كل الجهود ووضع كل النزعات الذاتية والخلافات جانبا والتركيز على الهدف وهو تحرير الموصل.

* اللواء الركن نجم الجبوري قائد عمليات نينوى.

 

- من الصعوبة جدا تحرير مدينة الموصل، دون اعادة السيطرة على مناطق ( البشير ورياز والحويجة).

* العميد سرحد قادر مدير شرطة اقضية ونواحي كركوك.

 

- ربما يمكننا تحرير الموصل غداً، لكن سيكون لدينا فوضى حقيقية، فهناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به لضمان انتقال منظم للسلطة في الموصل.

*مايكل نايتس زميل في برنامج الزمالة "ليفر إنترناشيونال" في معهد واشنطن

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

تبرع الان ساهم معنا وتبرع: لبناء اوطاننا،, وحماية حرياتنا وحقوقنا، ومكافحة الفقر والجهل والتخلف، ونشر الوعي والمعرفة شارك معنا: لنرسخ ثقافة السلام واللاعنف والاعتدال، ونواجه التطرف والعنف والإرهاب.
annabaa@gmail.com
009647902409092
2