يُعدُّ التعامل مع الآخرين أحد أكثر الأشياء التي تشغل بال الإنسان، فالتعاملات قد تكون بمنزلة تحدٍ كبيرٍ يواجهه باستمرار، لا سيّما مع تكرار المعاملات وتنوعها في حياته. إذ يحتاج الشخص إلى تكوين علاقات مع الأصدقاء، وفي بيئة العمل، وفي المجتمع من حوله، وعند تكوين أسرة. لذا، جاءت هذه المجموعة من الكتب لتساعد على تحسين مهارات التعامل مع الآخرين.

1- كيف تتحدث لأي شخص: 92 خدعة صغيرة للوصول إلى علاقات أكثر نجاحًا

How to Talk to Anyone: 92 Little Tricks for Big Success in Relationships

يُقدم هذا الكتاب مجموعة من النصائح المختلفة التي تتكون من 92 نصيحة، والتي يسعى المؤلف ليل لوندز من خلالها إلى تحسين أسلوب التعامل مع الآخرين في المواقف المختلفة.

كيف تثير فضول الجميع دون النطق بأي كلمة؟

- لقاء الشخص بابتسامة ترحيبية كبيرة.

- استخدام العين في التواصل مع الشخص.

- راقب وضعيتك في أثناء الاتجاه إلى الشخص.

- تعلَّمْ قراءة لغة الجسد جيدًا.

كيف تتحدث مع الآخرين بوصفك شخصًا مهمًا؟

- احرص على استخدام الكلمات المناسبة في الحديث مع الأشخاص.

- تجنب الردود السريعة على ما يقوله الآخرون.

- لا تستخدم "الكليشيهات" أبدًا، أي الكلمات المستهلكة.

- استخدم عبارات جذابة في حديثك، حتى يشعر الطرف الآخر بأهميته.

كيف تشارك مع مجموعة من الأشخاص لم تعرفهم مسبقًا؟

- تعلم طرح الأسئلة التي تساعدك على الاندماج مع المجموعة.

- اقرأ عن ثقافة هؤلاء الأشخاص قبل لقائهم.

- ابحث عن الأمور المشتركة بينكم في أثناء الحديث ووجّه تركيزك إليها.

2- التكلم في المحادثات: طرق جديدة مختبرة لزيادة فاعليتك الشخصية والاجتماعية

Conversationally Speaking: Tested New Ways to Increase Your Personal and Social Effectiveness

قدم آلا غارنر في هذا الكتاب مجموعة من الطرق المهمة التي تساعدك على تحسين تأثيرك في المحادثات مع الآخرين. يتكون الكتاب من مجموعة من الفصول التي يتناول كلٌ منها طرقًا محددة لجانب معين، يساعد على زيادة فاعلية الأشخاص. من أهم الطرق التي تساعد على تحقيق هذا الهدف:

1- تعلم طرح الأسئلة التي تحسن من المحادثة

2- الاستماع الجيد للآخرين

3- البحث عن الأشياء المشتركة

4- تعلم الطرق الصحيحة لبدء الحديث

5- التعامل مع الاعتراضات بطريقة صحيحة

6- مقاومة محاولات الآخرين للسيطرة عليك

3- التعامل مع الناس بذكاء: تنمية الذكاء الاجتماعي

(PeopleSmart: Developing Your Personal Intelligence)

من أجل التعامل مع الناس بذكاء، ستحتاج إلى امتلاك مجموعة من المهارات الأساسية التي تمكنك من فعل ذلك. يقدم لك كتاب التعامل مع الناس بذكاء هذه المهارات التي تتمثل في ثماني مهارات رئيسة، لا بد من السعي لاكتسابها بالكفاءة المطلوبة.

1- فهم الأشخاص: إذا امتلكت فهمًا جيدًا للآخرين، ستحظى بالتقدير والثقة، نتيجة سعي الآخرين للتواصل مع أولئك الذين يفهمونهم.

2- التعبير عن الذات بوضوح: من خلال التعبير عن الذات بوضوح، ستساعد الآخرين على فهمك، مع التقليل من أي سوء فهم محتمل.

3- الوضوح بشأن احتياجاتك: تؤدي مشاركة الاحتياجات إلى أن تحظى باحترام الآخرين، وذلك لأنّ الناس يحبون الوضوح في المعاملات.

4- تبادل الملاحظات: من خلال تبادل الملاحظات، يمكنك معرفة مقدار آثار سلوكياتك وأفكارك على علاقاتك المختلفة.

5- التأثير على الآخرين: إذا كنت تقدر على التأثير في الآخرين بطريقة إيجابية، ستحظى بالتقدير لآرائك ونصائحك على الدوام.

6- حل النزاعات: تساعدك مهارة حل النزاعات على كسب ثقة الآخرين في المواقف المختلفة.

7- العمل الجماعي: يؤدي التعاون مع أفراد الفريق إلى تقديرك وزيادة قيمتك في الفريق، وهو ما يساعدك على التطور والحصول على مكافآت أكثر.

8- المرونة والتغيير في الذات: عندما تحظى بالمرونة، يؤدي ذلك إلى الحفاظ على علاقاتك المختلفة، ويساعد الآخرين على التغير كذلك.

4- فن الأحاديث الصغيرة: كيفية بدء محادثة، الحفاظ على استمراريتها، بناء مهارات التواصل، وترك انطباع إيجابي!

(The Fine Art of Small Talk: How to Start a Conversation, Keep It Going, Build Networking Skills and Leave a Positive Impression!)

تختلف طبيعة المواقف التي نلتقي فيها مع الآخرين في الحياة، ما بين لقاءات العمل والاجتماعات والمناقشات اليومية، أو جلسات الأصدقاء والزملاء. يعتمد كل شيء في هذه المواقف على قدرتنا على إدارة حديث وإنشاء محادثات ناجحة معهم. يساعدك كتاب فن الأحاديث الصغيرة على امتلاك محادثات متميزة مع الآخرين، بالاعتماد على ثلاث نصائح أساسية.

النصيحة الأولى: تشجّع لبدء الحديث

يمكنك أن تبدأ من خلال الاقتناع بأنّ مجهوداتك للحديث مع شخص آخر ستقدر، فلن تجده يرفض الحديث معك. فكّر من ناحيتك إذا فعل شخصٌ ما ذلك، فسوف تتشجع على الحديث معه، لكن بشرط بدء الكلام بالطريقة الصحيحة، دون اقتحام للخصوصية.

النصيحة الثانية: لا تدع المحادثة تموت سريعًا من خلال طرح الأسئلة المناسبة

يمكنك تعلم طرح أسئلة مناسبة، من خلال التركيز على الأسئلة المفتوحة التي تحفز الطرف الآخر للحديث، مع تجنب الأسئلة التي تكون إجابتها نعم أو لا. حتى تفعل ذلك، يمكنك الاعتماد على استراتيجية FORM، وهي تتعلق بطرح أسئلة في أربع مساحات أساسية، وفقًا للاختصار:

أسئلة عن العائلة (Family).

أسئلة عن الوظيفة والعمل (Occupation).

أسئلة عن الترفيه (Recreation).

أسئلة عن المواضيع المتنوعة (Miscellaneous).

النصيحة الثالثة: تعلم الاستماع للحصول على تواصل جيد

عندما يبدأ الآخرون في الحديث، أعطِهم اهتمامًا كبيرًا، وحافظ على لغة جسدك متفاعلة معهم بالدرجة المطلوبة، من خلال التواصل البصري المستمر، والإيماء بالرأس للتأكيد أنّك تتابعه في حديثه.

https://www.arrajol.com

اضف تعليق