عائلة كاملة جعلوا منها الدواعش درعا بشريا لمنع القوات العراقية من تحرير مدينة القيارة احدى نواحي مدينة الموصل، اذ لم يفرقوا بين عدو وصديق، والطفلة رغد او كما يطلقون عليها (رغودة) فقدت ابويها بعدما دمر منزلها بالكامل والذي كان مفخخا من قبل الدواعش المجرمين، وتعرضت هي الاخرى لحروق في جسمها ووجهها.

رغد تعيش حياة مأساوية يحبها الاطفال ويشفقون عليها التقيناها في شوارع المدينة فأصبحت نموذجا لما فعلوه المتوحشون في براءة الاطفال.

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

0