تعد مقبرة الوادي القديم من أهم معالم مدينة كربلاء حيث يعود تأريخها الى أكثر من مئة عام. وذلك حسب ما تحتضن في داخلها من قبور يشير تاريخ الدفن الى سنين قبل المئة عام.

توقف الدفن فيها في ثمانينيات القرن الماضي أبان النظام السابق حيث تم تشييد مقبرة كبيرة على طريق كربلاء – نجف عرفت بوادي السلام.

ضمت المقبرة قبورا لشخصيات اسلامية معروفة منها المرجع (سيد علي الكاظمي) و(سيد كرم ) المعروف في محافظة كركوك وقارئ مقتل الامام الحسين الشيخ عبد الزهرة الكعبي والرادود الحسيني حمزة الزغير والسيد الخراساني وسيد محمد السويف رحمهم الله وغيرهم ,

كما ان هناك قبور لشيوخ وعلماء من دولة الكويت والبحرين أضافة الى شخصيات من الهند وباكستان.

يذكر لنا حراس المقبرة حادثة بعد سقوط النظام حيث تم العثور على حفرة كبيرة في باب المقبرة ضمت أكثر من 28 شخصا دفنوا أحياء بملابسهم كما اشارت الادلة بوجود ساعة يدوية بيد أحدهم تم التعرف عليه من خلالها. من قبل ذويه.

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

0