الجغرافيا هي ذلك الحقل الذي يدرس العلاقات الداخلية بين البيئات الطبيعية والانسان في المكان (1). ويمكن ان نقول انها المجال الذي يدرس الاشخاص، مظاهر سطح الارض، البيئة الطبيعية للبشر والحيوانات في العالم (2)، والمفاهيم الاساسية في تعليم الجغرافيا هي طريقة للحصول على المعرفة والمهارات الجغرافية اللازمة (3).

يضيف بعض الباحثين ان مفهوم (التعلم) هو عملية خلق فهم شخصي عن موضوع ما او معلومات ما او المهارات التي تعلمها الطلبة ليتمكنوا من استعمالها لاحقا، اما مفهوم (التعليم) يتضمن جوانب مختلفة عن التعلم، اذ هو تدريس الطالب عن طريق المعلم وهو بذلك يعرف على انه كيفية تعليم الطالب مادة الجغرافيا وارسال المعلومات والبيانات الجغرافية له، والتعليم الجغرافي هو تدريس الطلبة للمفاهيم والحقائق والمعلومات المهمة والضرورية عن طريق مدرس الجغرافيا، وبالتالي الغرض من التعليم هو لمساعدة المتعلم لفهم المفاهيم الجغرافية والافكار الجديدة التي لم يعرفها او لم يطلع عليها مسبقا، وتسمى هذه المفاهيم في التعليم والتعلم بطرائق ارسال المعرفة والمعلومات والمهارات الجغرافية من المعلم للمتعلم.

يتم تدريس الجغرافيا في المدارس والمعاهد الانجليزية والويلزية بالاعتماد على الطريقة الميدانية او الحقلية لاكتشاف الخصائص الاساسية لسطح الارض، الاقاليم الطبيعية والعمليات الجيومورفولوجية، استخدام البوصلة، والخرائط الطوبغرافية ليتم تطبيقها في الحقل او الصف الدراسي. وبالتالي هذه تقود الطلبة لفهم كيفية أثر التغير الطبيعي والبشري في تغيير اشكال سطح الارض، التغير المناخي، وتغيير البيئات عبر الزمن.

في الماضي كانت تدرس الجغرافيا من خلال المدرسين بطريقة تقليدية من خلال اسماء الاماكن والارقام، والاماكن الطبيعية ورسم الخرائط باليد، بينما الجغرافيا الحديثة تبحث عن فهم وتفسير العلاقات المكانية والتوزيع المكاني للظواهر المكانية والتجاذبات المكانية بين البشر والبيئة، مثل التغير المناخي او الاحترار العالمي، الصناعة، الاقتصاد، التخطيط الحضري للمدن وتوزيع الخدمات الصحية وغيرها في الاقليم الواحد (4).

لذا تتصف الجغرافية الحالية بالديناميكية العالية لكشف العلاقات الديناميكية بين الاشخاص والبيئات التي يعيشون فيها (5).

يقول المعهد الاسترالي للجغرافيين ومنظمة اليونسكو (2016) للجغرافيا ثلاث خصائص اساسية:

• المكان: يكتشف الجغرافي ماذا يعني المكان، وكيف ولماذا تأثر الاشخاص وتأثروا به.

• البيئة: يكتشف الجغرافي (البيئات الفيزوحيوية).

• الفضاء: يكتشف الجغرافي كيف ولماذا وما تاثير ظاهرة الاختلافات على سطح الارض.

وبذلك تهدف الجغرافيا لبناء جسور المعرفة بين الجغرافية الطبيعية والبشرية من اجل فهم ديناميكية العلاقات بين المجتمعات وديناميكية الظواهر الطبيعية على سطح الارض والبيئة.

وفي الختام، ان الجغرافيا تمكن الاشخاص من فهم الاختلافات بين المجتمعات البشرية والاماكن الطبيعية في اي اقليم في العالم، وعلى سبيل المثال، فهم الاختلافات في النظم السياسية، الانظمة الاقتصادية، الثقافات، العادات والتقاليد المجتمعية، اشكال سطح الارض والتوزيع المكاني للأنشطة البشرية والاقتصادية والسياسية في العالم.

* باحث وأكاديمي متخصص في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في التعليم

...................................
1- Jha (2007).
2- Royal Geographical Society (2016).
3- Bradbeer, Healey & Kneale (2004).
4- Hayes – Bohanan (2006).
5- The Institute of Australian Geographers (2016).
...........................
* الآراء الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي شبكة النبأ المعلوماتية

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

0