ابدت منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية امتعاضها الشديد واستنكارها من اقدام السلطات السعودية على انتهاك جديد للمواطنين الشيعة، بعد قيامها بحسب جوازات السفر ممن شارك في احياء زيارة الاربعين في العراق.

فبحسب مندوبي المنظمة في المملكة السعودية فقد اقدمت السلطات الامنية في تلك الدولة بسحب جوازات السفر الخاصة بالمواطنين السعوديين الشيعة العائدين من دولة العراق مؤخرا، عقب مشاركتهم في احياء احدى المراسيم الدينية في مدينة كربلاء المقدسة، والخاصة بزيارة العشرين من شهر صفر الماضي، الذكرى السنوية لأربعينية استشهاد الامام الحسين عليه السلام.

واشارت المنظمة الى ان قيام السلطة السعودية بهذا الاجراء القمعي يعد انتهاكا صارخا يضاف الى جملة الانتهاكات الحقوقية التي يتعرض لها الشيعة، سيما في منطقة القطيف والاحساء، ويكرس النهج الاستبدادي الطائفي المتبع من قبل نظام المملكة.

سيما ان هذا الاجراء يعد في الوقت ذاته، معاداة معلنة من قبل النظام، ويهدف الى منع المسلمين الشيعة من ممارسة حقوقهم الدينية والمدنية التي نصت القوانين الدولية على كفالتها للجميع دون تمييز او استثناء، خصوصا المادة (18) من العهد الدولي.

لذا تشدد المنظمة على السلطات السعودية الامتثال للقوانين الدولية الخاصة بالحريات الخاصة والعامة، مطالبة بضرورة التراجع عن هذا الانتهاك، داعية الى الكف عن السياسات القمعية التي تنتهجها ضد المسلمين الشيعة.

والجدير بالذكر ان منظمة شيعة رايتس ووتش هي اول منظمة شيعية عالمية، مستقلة، غير حكومية، وغير ربحية تعنى برعاية وحماية حقوق المسلمين الشيعة في مختلف دول العالم وأروقة الامم المتحدة. تأسست عام 2011 ومقرها واشنطن. وتهدف المنظمة الى لفت انتباه المجتمع الدولي ورفع الوعي الدولي لما يجري من انتهاكات ضد الشيعة في العالم.

 

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

تبرع الان ساهم معنا وتبرع: لبناء اوطاننا،, وحماية حرياتنا وحقوقنا، ومكافحة الفقر والجهل والتخلف، ونشر الوعي والمعرفة شارك معنا: لنرسخ ثقافة السلام واللاعنف والاعتدال، ونواجه التطرف والعنف والإرهاب.
annabaa@gmail.com
009647902409092
3