بعد إنتهاء المعارك وأحراز النصر الكبير على أعتى طغمة في تاريخ العصر الحديث الدواعش التكفيريين، أرض المعركة وسواترها تلبس حلتها الجديدة بالازهار والخضرة بعدما أرتوت بدماء الشهداء الابرار، فتبدو الأراضي المحرر من دنس الإرهاب كأنها بساطاً اخضر ينضب بالامل والحياة بعد ويلات الحرب والدمار.

اضف تعليق