دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- شن النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي، همام حمودي، هجوماً حاداً على التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، المعروف باسم "داعش."

وقال النائب والقيادي في "المجلس الأعلى الإسلامي العراقي"، في بيان أوردته "شبكة الإعلام العراقي" الأحد، إن "الدعم الدولي عنوانه كبير في الحجم، لكن مضمونه صغير، وهو في الحقيقة أعطى زخماً لعصابات داعش."

وتابع حمودي بقوله: "عندما نرى أن 60 أو 70 دولة يقولون إنهم يحاربون داعش، ويبقى موجوداً، فهذا يبعث رسائل بأن داعش يمثل القوة البديلة مقابل هذا العالم."

وأضاف: "يبدو ان التحالف الدولي ليس جاداً في حسم المعركة ضد داعش، بدليل إطالة المعركة، وطريقة تعامله مع الأخطار الموجودة على الأرض، والتي أدت بالتالي الى خلق شكوك.. في حقيقة التصدي لقوى الإرهاب".

جاءت تصريحات البرلماني الشيعي بعد قليل من إعلان وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" عن مصادقة وزارة الخارجية على صفقة أسلحة أمريكية جديدة للعراق، بقيمة تصل إلى ثلاثة مليارات دولار.

تتضمن الصفقة، بحسب الشبكة العراقية الرسمية، 175 دبابة من نوع "أبرامز M1A1"، مع ملحقاتها وقطع الغيار الخاصة بها، وكذلك عدد من الآليات المدرعة متعددة الأغراض.

 

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

تبرع الان ساهم معنا وتبرع: لبناء اوطاننا،, وحماية حرياتنا وحقوقنا، ومكافحة الفقر والجهل والتخلف، ونشر الوعي والمعرفة شارك معنا: لنرسخ ثقافة السلام واللاعنف والاعتدال، ونواجه التطرف والعنف والإرهاب.
annabaa@gmail.com
009647902409092
0