أدان مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات بأشد العبارات التفجيرات الأخيرة التي تعرض لها المصليين في مساجد الحشحوش وبدر في العاصمة اليمنية صنعاء نهار الجمعة 20/ مارس الجاري.

  وجاء في البيان "إن استهداف المدنيين العزل أثناء تأديتهم للعبادة وفي دور العبادة، تعد من أقسى وأبشع الجرائم ضد الإنسانية، وهي مدانة بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى".

  وحمل البيان أطراف إقليمية لم يسمها بالوقوف خلف أعمال العنف التي تحصل في اليمن، بالقول "إن دولاً معروفة في المنطقة لا تريد لليمن الاستقرار كانت تقف وراء ما يحدث من عنف داخل اليمن، وهي نفس الدول التي شجعت وحرضت ومولت الجماعات الإرهابية والمتطرفة في العراق وسوريا على استخدام أسلوب التفجيرات الانتحارية والعبوات الناسفة ضد المدنيين العزل".

  وحذر البيان من خطورة تداعيات تصاعد أعمال العنف في اليمن لما فيها من انتهاك كبير لحياة المدنيين العزل، كما طالب المركز في بيانه اعتبار تلك الجريمة من الجرائم الموجهة ضد الإنسانية والتي تستهدف الإنسان بالدرجة الأولى، وأن يكون هناك موقف واضح من قبل علماء المسلمين تجاه تلك التنظيمات الإرهابية ونهجها الفكري.

  يذكر إن العاصمة صنعاء قد تعرضت يوم الجمعة الماضي لهجوم عنيف استهدف أعداد كبيرة من المصليين في المساجد راح ضحيتها أكثر من 140 قتيل ومئات الجرحى، قسم كبير منهم من الأطفال والشيوخ، والذي تبناه فيما بعد تنظيم داعش المتطرف.

..........................................
** مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات هو أحد منظمات المجتمع المدني المستقلة غير الربحية مهمته الدفاع عن الحقوق والحريات في مختلف دول العالم، تحت شعار (ولقد كرمنا بني آدم) بغض النظر عن اللون أو الجنس أو الدين أو المذهب. ويسعى من أجل تحقيق هدفه الى نشر الوعي والثقافة الحقوقية في المجتمع وتقديم المشورة والدعم القانوني، والتشجيع على استعمال الحقوق والحريات بواسطة الطرق السلمية، كما يقوم برصد الانتهاكات والخروقات التي يتعرض لها الأشخاص والجماعات، ويدعو الحكومات ذات العلاقة إلى تطبيق معايير حقوق الإنسان في مختلف الاتجاهات...
هـ/7712421188+964
http://adamrights.org
ademrights@gmail.com
https://twitter.com/ademrights

 

انقر لاضافة تعليق

مواضيع ذات صلة

تبرع الان ساهم معنا وتبرع: لبناء اوطاننا،, وحماية حرياتنا وحقوقنا، ومكافحة الفقر والجهل والتخلف، ونشر الوعي والمعرفة شارك معنا: لنرسخ ثقافة السلام واللاعنف والاعتدال، ونواجه التطرف والعنف والإرهاب.
annabaa@gmail.com
009647902409092
1