تخطط الشركة المالكة لتطبيق تيك توك (TikTok)، لبناء منصة تتيح للمستخدمين إنشاء روبوتات الدردشة الخاصة بهم، على غرار الإصدارات القابلة للتخصيص من تشات جي بي تي ChatGPT التي كشفت عنها أوبن إيه آي (OpenAI) في يوم المطورين الأخير، وفقًا لتقرير صادر عن صحيفة (South China Morning Post)....

بقلم: محمود حفني

تنضم شركة بايت دانس (ByteDance)، الشركة الأم لتطبيق تيك توك (TikTok)، إلى سباق الذكاء الاصطناعي، لمنافسة أوبن إيه آي (OpenAI)، الشركة الأم لـ تشات جي بي تي ( ChatGPT)، بالإضافة إلى منافسة شركتي مايكروسوفت وغوغل.

ومنذ إطلاق برنامج تشات جي بي تي ( ChatGPT)، في نوفمبر 2022، وأحدث ثورة في عالم التكنولوجيا، الذي يظهر قدرات الذكاء الاصطناعي التوليدي، حيث أصبحت الشركات الكبرى تتنافس على تقنيات الذكاء الاصطناعي وتطويرها بأشكال مختلفة.

تخطط الشركة المالكة لتطبيق تيك توك (TikTok)، لبناء منصة تتيح للمستخدمين إنشاء روبوتات الدردشة الخاصة بهم، على غرار الإصدارات القابلة للتخصيص من تشات جي بي تي ChatGPT التي كشفت عنها أوبن إيه آي (OpenAI) في يوم المطورين الأخير، وفقًا لتقرير صادر عن صحيفة (South China Morning Post).

وذكر الموقع أن شركة بايت دانس (ByteDance)، التي تعمل على أداة لإنشاء الصور مشابهة لـ «Midjourney»، تخطط لإطلاق منصة تطوير الروبوتات كنسخة تجريبية عامة بحلول نهاية الشهر.

وكشفت مذكرة على مستوى الشركة، أن المنصة الجديدة ستسمح للشركة باستكشاف منتجات الذكاء الاصطناعي التوليدية الجديدة وكيف يمكن دمجها مع المنتجات الحالية، وفقًا لموقع بيزنس إنسايدر.

يأتي ذلك بعد أن أعلنت شركة أوبن إيه آي (OpenAI) عن تحديث سمح للمستخدمين بإنشاء إصدارات قابلة للتخصيص من تشات جي بي تي (ChatGPT) يمكن استخدامها لمهام مثل البرمجة والدعم الفني والكتابة الإبداعية، المعروفة باسم «GPTs»، في نوفمبر الماضي.

وتخطط الشركة للسماح للمطورين لطرح «GPTs» هذه من خلال «متجر GPT»، على الرغم من تأجيل هذه المنصة الجديدة مؤخرًا حتى العام المقبل، بعد الفصل الفوضوي وإعادة تعيين الرئيس التنفيذي لشركة سام ألتمان.

وعلى الرغم من أن شركة بايت دانس (ByteDance)، تمتلك بالفعل برنامج الدردشة الآلي الخاص بها، والذي تطلق عليه اسم «Doubao»، والذي أطلقته في أغسطس الماضي، بعد الحصول على موافقة من الهيئات التنظيمية الصينية، التي لديها قواعد صارمة حول تطوير الذكاء الاصطناعي؛ إلا أنها تريد منافسة تشات جي بي تي.

وتواجه الشركة منافسة ليس فقط من شركات التكنولوجيا في الولايات المتحدة، ولكن أيضًا من المنافسين المحليين.

وأطلقت شركة التكنولوجيا الصينية العملاقة بايدو، روبوت «Ernie AI» الخاص بها في نفس الوقت الذي أطلقت فيه الشركة صاحبة تيك توك، برنامجها «Doubao»، حيث قالت بايدو، إنه ليس أقل شأنا بأي شكل من الأشكال من GPT-4 من أوبن إيه آي OpenAI.

ويأتي تحول بايت دانس (ByteDance)، نحو الذكاء الاصطناعي مع تزايد الدعوات لحظر منتج الشركة الأكثر نجاحًا تيك توك (TikTok)، في الولايات المتحدة بسبب مخاوف تتعلق بالأمن القومي.

ومع ذلك، اصطدمت المحاولة الأخيرة لحظر تطبيق مشاركة الفيديو بحائط في الأسبوع الماضي، حيث منع قاض في ولاية مونتانا سريان حظر تيك توك (TikTok) في الولاية في الأول من يناير.

في ذات السياق قررت شركة بايت دانس، المالكة لتطبيق تيك توك (TikTok)، إلغاء مئات الوظائف في وحدة الألعاب الإلكترونية.

وأوضحت الشركة أنها تعمل على مراجعة جميع الأعمال بانتظام وتجري تعديلات للتركيز على مجالات النمو الاستراتيجي طويل المدى، لافتة إلى أنها قررت اتخاذ القرار الصعب بإعادة هيكلة أعمالها في قطاع الألعاب.

وجاء قرار الانسحاب من قطاع ألعاب الفيديو، على الرغم من الاستثمارات الكبيرة التي قامت بها الشركة على مدار السنوات العديدة الماضية، وذلك من أجل التركيز على الذكاء الاصطناعي التوليدي.

اضف تعليق