الإمام الصادق وعبقرية الكيمياء


عودة قريبة أيها القارئ العزيز، في وقت سابق طرحنا نظرية الإمام الصادق عليه السلام وما مدى أهميتها ، وكيف استفادت منها البشرية بالاختراعات التكنولوجية، وها نحن نلتقي في لقاءنا الثاني في رحاب الإمام الصادق (عليه السلام) ، نتناول نظرية أخرى لا تقل أهمية عن النظرية السابقة، الا وهي "عبقرية الكيمياء" لا احد منا لا يتذكر درس الكيمياء ومعلمه، وكيف كانت المادة كابوسا عند بعض الطلبة، والبعض كان يتعامل معها كمسالة نجاح ودرجة لا غير، لكن هل سألنا يوما ماذا تعني الكيمياء؟، نعم أعلم أنه ذكر تعريفها اللغوي في المنهاج ، لكن هل بحثتم عن مخترع هذا العلم ومن الذي وضع الأسس العلمية الحديثة والمعاصرة للكيمياء، وشهد على براءة اختراعه من علماء الغرب قبل العرب، حتى استحق إن يكون العالم الأول في العلوم البشرية.

الإمام الصادق واختراع الكيمياء

الإمام الصادق (عليه السلام) العالم الأول والفيلسوف الرائد الذي كان على علم بخواص الأشياء منفردة ومركّبة، وأنه درّس علم الكيمياء في مدرسته قبل اثني عشر قرناً ونصف قرن، من خلال الحلقات العلمية والنظريات التي كانت تزدهر في عصره، وكانت الوفود تقف عند داره لعلها تغرف من فيض علمه، ويرجعون إلى أهلهم عالمين وعندما يسألوهم من أين لكم هذا؟، يقولون انه من جعفر بن محمد الصادق (ع) فكان يحدث كل رجل بلغته ويكلمه بكلام يحمله عقله.

أشهر تلامذة الإمام الصادق (ع) جابر بن حيان

أشهر تلامذة الإمام في هذا العلم "هو جابر بن حيان"، ، فهو أول من اشتغل بالكيمياء القديمة ونبغ فيها، حتى أن العرب أطلقوا عليه بـ "صنعة جاب" ، فكان من المجتهدين في عصره فهو من أول من استعمل الميزان الحساس والأوزان متناهية الدقة في تجاربه المخبرية، وقد ترك موسوعة علمية ضخمة تقدر بألفي كتاب دوّن، وألف خمسمائة رسالة من تقريرات الإمام في علمي الكيمياء والطب في ألف ورقة (22) وقد ذكر له كتبا ورسائل في مختلف العلوم ولا سميا في الكيمياء، والطب، والفلسفة والكلام.

أذا تطرقنا إلى مجال اكتشاف الكيمياء ماذا نجد؟

علم الكيمياء هو تحويل، المواد الطبيعية الخام إلى مواد أخرى يسهل على الإنسان استخدامها في حياته اليومية، فاستطاع أن يكتشف علم الكيمياء، من البترول ومشتقاته بعض المواد مثل البنزين والسولار والقار والزفت والإسفلت ، وغيرها من المواد التي يسهل على الإنسان استخدامها.

قسم الكيمياء إلى عدة فروع:

الكيمياء التحليلية: هي تحليل عينات من المادة لمعرفة التركيب الكيميائي لها وكيفية بنائها.

الكيمياء الحيوية : هي دراسة المواد الكيميائية, والتفاعلات الكيميائية التي تحدث في الكائنات الحية.

الكيمياء غير العضوية: هي دراسة خواص وتفاعلات المركبات غير العضوية، ولا يوجد هناك حد واضح للتفريق بين الكيمياء العضوية وغير العضوية, كما أن هناك تداخل كبير بينهما, ويكون أهمه في فرع أخر يسمى كيمياء الفلزات العضوية.

كيمياء عضوية: هي دراسة تركيب, وخواص, وتفاعلات المركبات العضوية.

الكيمياء الفيزيائية: هي دراسة الأصل الفيزيائي للتفاعلات والأنظمة الكيميائية. ولمزيد من التحديد فإنها تدرس تغييرات حالات الطاقة في التفاعلات الكيميائية. ومن الفروع التي تهم الكيميائيين المتخصصين في الكيمياء الحرارية, الكيمياء الحركية, كيمياء الكم, الميكانيكا الإحصائية, علم الأطياف.

فهرس كلمة" الكيمياء

كيمياء هي في الأصل كلمة عربية مثل السيمياء، مأخوذة من (الكَمِيّ) وهو الشجاع، و(المُتَكَمِّي) في سلاحه أي المتغطي المتستِّر بالدرع والبيضة، وسُمِيت كذلك لأن الكيميائيين القدماء كانوا يحتفظون بمعلوماتهم سرية عن الآخرين، وتعنى كمصطلح: العلم الذي يدرس المادة وتفاعلاتها وعلاقاتها بالطاقة. ونظرا لتعدد واختلاف حالات المادة, والتي عادة ما تكون في شكل ذرات, فإن الكيميائيين غالبا ما يقوموا بدراسة كيفية تفاعل الذرات لتكوين الجزيئات وكيفية تفاعل الجزيئات مع بعضها البعض.

الإمام الصادق والإعجاز ألقرآني

أهل البيت (ع) هم اعلم بالقرآن بظاهرة و باطنه منا، فعدما نطبق نظرية الإمام الصادق (ع) مع آيات القران الكريم نجد هنالك علوم كثيرة أشارت ليها الآيات القرآنية، حول الكيمياء، حيث أشار وبصريح الآية إلى أصغر وأهم شيء في عالم الكيمياء وهي (الذرة) منذ ألف وأربعمائة عام من قوله تعالى في سورة الزلزلة ( فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره) وكذلك في قوله ( وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس) هذه الآية تبين أن الحديد قد أنزل من السماء وها هو قد جاء الوقت والعلماء في هذا العصر يتناولون هذه القضية، والحقيقة أن هناك الكثير من الآيات القرآنية التي تبين الإعجاز القرآني في علم الكيمياء وصحة النظرية ، حيث تم الحجة عليهم وبالدليل العقلي والنقلي.

وفي ضوء الحقائق العلمية المتوترة، أول ما يسترعي انتباه القارئ هي" الذرة "!!، التي تميزت بفرع مستقل في علم الكيمياء هو (الكيمياء الذرية)، وتعتبر الذرة أصغر جزء من أجزاء العنصر ويستمد منها صفاته، بل إن القرآن الكريم قد جذب النظرَ إلى حقيقة وجود ما هو أصغر من ذلك الجزء، {ولا أصغر من ذلك ولا أكبر إلا في كتاب مبين} (يونس:61) وكأنه يريد أن يوصل رسالة تنبيه ، ذرة تحتوي على الكترونات، وبروتونات، ونيوترونات، ومن الناحية الكيميائية فإن العنصر الواحد يمتلك ذرات متشابهة ، وذكر أيضا لفظة "ملح"، ووردت كذلك لفظة "ماء"([6])، وهما لفظتان تعبران عن مركبين من المركبات الكيماوية.

أقوال الغرب في علم الكيمياء؟

قال برت يلو (Berthelot): "إن لجابر الكيمياء ما لأرسطو في المنطق". قال أيضا الفيلسوف الإنكليزي فرانسيس باكون: (إن جابر بن حيان هو أول من علم علم الكيمياء للعالم، فهو أبو الكيمياء)

يقول ماكس مايرهوف: يمكن إرجاع تطور الكيمياء في أوروبا إلى جابر ابن حيان بصورة مباشرة. و دليل على ذلك أن كثيراً من المصطلحات التي ابتكرها ما زالت مستعملة في مختلف اللغات الأوربية ،عمد جابر بن حيان إلى التجربة في بحوثه، وآمن بها إيمانا عميقا وكان يوصي تلاميذه بقوله: "وأول واجب أن تعمل وتجري التجارب، لأن من لا يعمل ويجري التجارب لا يصل إلى أدنى مراتب الإتقان. فعليك يا بني بالتجربة لتصل إلى المعرفة".

ماذا تعلم جابر بن حيان من مدرسة الإمام الصادق (ع)؟

اكتشف من نظريات الإمام ودروسه فكأن ( أول من استحضر ماء الذهب ، أول من أدخل طريقة فصل الذهب عن الفضة بالحلّ بواسطة الأحماض وهي الطريقة السائدة إلى يومنا هذا ، أول من اكتشف حمض النتريك ، أضاف جوهرين إلى عناصر اليونان الأربعة وهما (الكبريت والزئبق) وأضاف العرب جوهرا ثالثا وهو (الملح)، أول من اكتشف حمض الكبريتيك وقام بتسميته بزيت الزاج ، أدخل تحسينات على طرق التبخير والتصفية والانصهار والتبلور والتقطير)، وقد تمكن جابر من تحقيق وتطبيق طائفة كبيرة من النظريات العلمية، أهمها تحضير (حامض الكبريتيك) بتقطيره من الشبّة. وسمّه (زيت الزاج).كما حضر (حامض النتريك) و (ماء الذهب) و(الصودا الكاوية)، نجح في وضع أول طريقة للتقطير في العالم.فقد اخترع جهاز تقطير ويستخدم فيه جهاز زجاجي له قمع طويل لا يزال يعرف حتى اليوم في الغرب باسم "Alembic" من "الأمبيق" باللغة العربية. وقد تمكن جابر بن حيان من تحسين نوعية زجاج هذه الأداة بمزجه بثاني أكسيد المنجنيز، صنع ورق غير قابل للاحتراق.

لو لا مدرسة الإمام الصادق (ع) لما عرف جابر؟

يعد العالم الجليل جابر بن حيان ،مفخرةً من مفاخر المدرسة الجعفرية ، من العلم والمعرفة ، فقد بلغ عدد مؤلفاته ثلاثة آلاف كتاب ورسالة في مختلف العلوم، وجلها في العوم النظرية والطبيعية التي تحتاج إلى زمن طويل في تجاربها وتطبيقاتها، لجدير بالتقدير والإكبار، لو لا مدرسة الإمام الصادق وعلومه لما عرف جابر وما نال درجة العالم العربي واشتهر بأفكاره واختراعاته العملية ، إلى يومنا هذا ، يكفيه فخرا انه كان تلميذ أمام صادق ، يعيش جابر بن حيان في مدينة دمشق القديمة، حيث كان يقضي معظم يوم في غرفة منعزلة يعكف على دراسة الكيمياء ، وتوفي جابر وقد جاوز التسعين من عمره في الكوفة بعدما فر إليها من العباسيين بعد نكبة البرامكة، سجن في الكوفة وظل في السجن حتى وفاته سنة 197هـ (813 م)[6][7] وقيل أيضا 195 هـ/810 م.

أطلقت عليه العديد من الألقاب، منها "الأستاذ الكبير" و"شيخ الكيميائيين المسلمين" و"أبو الكيمياء" وكذلك لُقِّب "علم الكيمياء" نسبة إليه صنعة جابر. بلغ مجموع ما نسب إلى ابن حيان من مساهمات إلى ما يقرب من 3,000 مخطوطة، هذا وهو تلميذ فكيف كان علم الامام الصادق (عليه السلام) هذا ما علينا ان ندركه أن علم أهل البيت (عليهم السلام ) هو من علم الله بمعناه الشامل أي معرفة الشيء كما هو في حقيقته وواقعته ،كما قال جابر بن حيان الفيلسوف التلميذ عند العقل والعلم والنور كلمات مترادفة.

.............................
المصادر:
من موسوعة الامام الصادق (عليه السلام )
حياة الامام الصادق (علية السلام )
الامام الصادق كما عرفه علماء الغرب بحار الانوار ج 47 الامام الصادق ( عليه السلام )
مصباح الشريعة للأمام الصادق (عليه السلام )
في رحاب الامام الصادق (عليه السلام )


اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر التحديثات على الرابط ادناه:
https://telegram.me/nabaa_news
التعليقات
انقر لاضافة تعليق
تعليقات فيسبوك
محمد الحسيني
العراق
2017-5-7
بسم الله الرحمن الرحيم
ان اصل العلوم في الحضاره الغربيه تعود الى المسلمين والعرب راجع كتاب تراث الاسلام للمستشرق توماس ارنولد ترجمة جرجيس فتح الله وان القوانين العلميه اصلها من علم الجبر الذي اسسه الخوارزمي الذي اخذه عن جابر بن حيان ونسب اليه هذا العلم وعلم الجبر يقوم على معادلات رياضيه مثل
2س 4 ص =ع
وهي معادلات رياضيه مصوغه لحساب كميات ومقادير مجهوله ترتبط ببعضها بعلاقات يمكن صياغتها على شكل معادلات رياضيه والاوروبيون بدل ان يحسبوا كميات ومقادير رياضيه مجهوله استخدموا علم الجبروصاغوا معادلات علميه لحساب الكتله والزمن والسرعه والمسافه وغيرها من المقادير الطبيعيه التي ترتبط ببعضها بعلاقات علميه طبيعيه وهكذا اصبح لدينا قوانين علميه مثل قانون نيوتن
W = m .g
وقانون اينشتين للطاقه

2
E = m.c
وغيرها من القوانين العلميه
كما ان المسلمون والعرب هم الذين اخترعوا ترقيم النظام العشري الذي لولاه لما كان للحضاره وجود لان الاوروبيون كانوا يكتبون الارقام على شكل احرف رومانيه فمثلا رقم ثلاثه كانوا يكتبونه على شكل
III
ورقم خمسه على شكل
V
ورقم عشره على شكل

V
V
وبكتابة الارقام على هذا الشكل لايمكن اجراء عمليات حسابيه على ورقه لان هذه الارقام عباره عن حروف ولايوجد اصفار اوخانه للاحاد وخانه للعشرات وخانه للمات ....الخ اما اختراع المسلمين لكتابة الارقام بالنظام العشري فقد سهل اجراء العمليات الحسابيه باستخدام القلم والورقه لان النظام العشري رتب الارقام الى خانات للاحاد والعشرات والالوف ........الخ وذلك باختراعهم للنظام العشري واستخدامهم للصفر
وقد زعم علماء العصر الحديث ان ما ذكره المسلمون والعرب من تحويل العناصر الخسيسه كالرصاص الى عناصر نبيله كالذهب كان مجرد دجل وشعوذه لانهم زعموا انه لايمكن تحويل العنصر الى عنصر اخر الا بضربه بنيترونات تفلق النواة فيتون من هذا الانشطار او الانفلاق عنصرين جديدين لانهم لم يفهموا ما كتبه المسلمون والعرب وما كانوا يقصدون فلو رجعنا الى كتاب البيان او لعله الحجر لم اعد اذكر لجابر بن حيان تلميذ الامام جعفر الصادق ع حيث يذكر ان لاي معدن روح ونفس اما روح المعدن فهي الطاقه التي تربط الذرات ببعضها واما نفس المعدن فهي طاقة الربط النوويه التي تربط البروتونات الى بعضها لتشكل مع النيوترونات النواه لان شحنة البروتونات موجبه وبالتالي ستتنافر عن بعضها ولكن طاقة الربط النوويه تربط هذه البروتونات ببعضها رغم التنافر لانها اكبر من قوة التنافر ويقول جابر بن حيان انه اذا تغيرت نفس المعدن لتحول المعدن الى معدن اخر اي اننا لو قللنا كمية طاقة الربط النوويه لنواة الرصاص بطريقة ما كان يعرفها قليل جدا من الاقدمون وكانت سرا فستكون طاقة التنافر بين بروتونات ذرة الرصاص هذه اكبر من طاقة الربط النوويه التي نقصت وبالتالي ستنطلق بعض البروتونات الى خارج النواة الى ان تصبح طاقة الربط النوويه التي نقصت اكبر من طاقة التنافر بين البروتونات المتبقيه وهكذا سيقل العدد الذري وهو عدد البروتونات في النواة لذرة الرصاص هذه وستتحول الى عنصر اخر وبهذه الطريقه كان هناك علم قديم لتحويل الرصاص الى ذهب وذلك بتغيير العدد الذري لذرات الرصاص بطريقه غير مباشره عن طريق تغيير وانقاص طاقة الربط النوويه لنواة ذرة الرصاص فتنطلق منها بعض البروتونات بفعل التنافر بينها وهكذا لو غيرنا طاقة الربط النوويه لنواة ذرة الرصاص بمقدالر يجعل عدد البروتونات المتبقيه مساوى لعدد البروتونات في نواة ذرة الذهب لتحولت ذرة الرصاص الى ذهب اما علماء العصر الحديث فيحولون ذرة الرصاص الى ذهب عن طريق شطر نواة الرصاص الى نواتين بقذيفه نوويه معينه بحيث يكون عدد البروتونات في احدى النواتين الناتجتين عن الانشطار مساوى لعدد البروتونات في نواة ذرة الذهب وهذه الطريقه طريقه مباشره
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
محمد الحسيني
العراق
2017-5-7
بسم الله الرحمن الرحيم
هناك كتاب قديم لجابر بن حيان يتحدث فيه عن علم الجبر عن الامام جعفر بن محمد الصادق ع ويذكر فيه ان الامام جعفر الصادق ع علمه صناعة اله لحساب وحل المعادلات الجبريه وهذه الاله بمنزلة الكمبيوتر اليوم وصناعة هذه الاله كالتالي
نحضر قصبا من الخشب
نحضر لوحا من الخشب
نحضر رقاقات خشبيه كالبطاقات نستطيع استخدام بطاقات كرتونيه
نحضر قضيبا من الخشب بحيث يمر من خلال فتحات القصب الى الفتحة الاخرى للقصب
نحضر ريشه للكتابه او قلما
نكتب الاحرف العربيه بالترتيب على كل قصبه من اول القصبه الى اخرها على نفس الخط مع ترك مسافه بعد كل حرف لان كل قصيه تمثل معادله من المعادلات الرياضيه
فمثلا لو كان عندنا المعادلات
س= ص × ع (1)
ب = ش× خ (2)
خ = و × ز (3)
و = س × ع (4)
ص= 5 × ي ×ف (5)
وكان عندنا( ي ف ع ش ز ) معلومة المقدار وكان مطلوب منا حساب قيمة المقدار المجهول ب
ناحذ القصبه الاولى بعد ان كتبنا عليها الاحرف الابجديه مع ترك مسافه بعد كل حرف
لادخال المعادله الاولى على القصبه وحيث ان المعادله الاولى تحوي المجاهيل ( س ص ع ) نعمل فتحه صغيره على القصبه عند الاحرف ( س ص ع) وهكذا فان هذه القصبه تمثل المعادله الاولى وبنفس الطريقه ندخل المعادله الثانيه على قصبه اخرى ونعمل فتحات عليها عند الاحرف( ب ش خ ) المكتوبه على القصبه وبنفس الطريقه ندخل باقي المعادلات على باقي القصبات كل معادله على قصبه
نثبت القصبات بالترتيب فوق بعضها على لوح الخشب ونكتب عند نهاية كل قصبه المعادله الرياضيه الني تمثلها كل قصبه نحضر رقاقات صغيره من الخشيب او قطع كرتون صغيره لاغلاق الفتحات الصغيره التي عملناها على كل قصبه عند الاحرف التي تمثل القيم المجهوله في كل معادله
والان ندخل القيم المعلومه وهي ( ي ف ع ش ز) على كل قصبه وذلك بنزع الرقاقات الخشبيه او الكرتون من كل فتحه صغيره عند الاحرف (ي ف ع ش ز) المكتوبه على كل قصبه وهكذا نكون قد ادخلنا في هذه الاله القيم المعلومه
ثم نبدا من القصبه العليا الى القصبه السفلى في كل مره ونعيد الكره في كل مره مع استبعاد القصبات التي حلينا معادلاتها وهكذا نبدا بالقصبه الاولى ونمرر في داخلها القضيب الخشبي بعد نزع رقاقه واحده من الخشب او الكرتون من احدى الفتحات التي على هذه القصبه فنجد ان القضيب لا يمر الى نهاية القصبه الاولى لانه سيعلق برقاقة الخشب او الكرتون الموجوده عند الفتحه التي على الحرف الاخر نسحب قضيب الخشب من القصبه الاولى ونعيد الرقاقه الخشبيه او الكرتون الى مكانها الاول اي نغلق بها الفتحه التي عند الحرف الذي نزعناها منها
نكرر نفس الطريقه بباقي القصبات التي تمثل المعادلات بعد نزع رقاقه خشب او كرتون واحده في كل مره ثم نعيدها الى مكانها اذا لم يمر قضيب الخشب فيها سنجد ان قضيب الخشب لا يمر الى نهاية كل قصبه الى ان نصل الى القصبه الاخيره والتي تمثل المعادله
( ص = 5 × ي × ف) وحيث اننا نزعنا سابقا الرقاقتين الخشبيتين او الكرتونيتين من الفتحتين اللتين عند الحرفين ( ي ف)لانهما قيمتين معلومتين كما اسلفنا يبقى الفتحه عند الحرف ( ص)نمرر قضيب الخشب من خلال القصبه الاخيره والتي تمثل تلك المعادله بعد نزع رقاقة خشبيه واحده عن هذه القصبه كما اسلفنا والتي عند الفتحه التي عند الحرف (ص) سنجد ان قضيب الخشب يمر الى نهاية القصبه ليؤشر على المعادله المكتوبه عند نهاية هذه القصبه وهي المعادله (ص = 5 × ي × ف) وهذا يعني اننا نستطيع حل هذه المعادله لانه لايوجد الا مجهول واحد وهو (ص) وبعد حساب المعادله ومعرفة القيمه ص تصبح (ص) قيمه معلومه وهكذا ننزع الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه من كل الفتحات على كل القصبات والتي عند الحرف (ص)
ثم نعود الى القصبه الاؤلى ونمرر قضيب الخشب من خلالها بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه او الكرتون والتي عند الفتحه التي عند الحرف (س) سنجد ان قضيب الخشب بمر من خلال القصبه الاولى الى ان يؤشر على المعادله
(س= ص × ع) وهكذا نجد ان القيم (ص ع) معلومه ولا يوجد الا مجهول واحد وهو (س) وبحل المعادله يمكن حساب المقدار المجهول (س) فيصبح المقدار (س) معلوما وبنفس الطريقه السابقه ننزع كل الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه من كل الفتحات التي عند الحرف (س) في كل القصبات
ثم ناتي الى القصبه التي تليها وهي القصبه الثانيه ونمرر قضيب الخشب من خلالها بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه التي عليها سنجد ان القصبه الثانيه مسدوده بااحدىالرقاقات الخشبيه عند الفتخات التي عند الاحرف (ب خ) فنتحول الى القصبه التي تليها وهي القصبه الثالثه ونمرر قضيب الخشب من خلالها بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه سنجد ان هذه القصبه مسدوده باحدىالرقاقتين الخشبيتين او الكرتونيتين اللتين عند عند الاحرف (خ و) ناتي الى القصبه التي تليها وهي القصبه الرابعه ونمرر قضيب الخشب من خلالها بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه التي على هذه القصبه سنجدها عند الفتحه التي عند الحرف (و) وسيمر قضيب الخشب من خلال هذه القصبه ليؤشر على المعادله التي تمثل هذه القصبه وهي
(و = س × ع) وسنجد ان في هذه المعادله مجهول واحد وهو (و) وبحل هذه المعادله يمكن حساب قيمة المجهول (و) فتصبح معلومه وبما ان (و) اصبحت معلومه ننزع كل الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه من كل الفتحات التي عند الحرف (و) على كل القصبات ثم نعود من جديد الى القصبات العليا وحيث ان القصبه الاولى حلينا معادلتها نهمل هذه القصبه وكل قصبه تم حل معادلتها فناتي الى القصبه الثانيه ونمرر قضيب الخشب من خلالها بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه التي عليها سنجد ان هذه القصبه مسدوده بالرقاقتين الخشبيتين او الكرتونيتين اللتين عند الفتحتين عند حرفين من الاحرف (ب خ) فناخذ القصبه التي تليها وهي القصبه الثالثه والتي تمثل المعادله (خ = و× ز) ونمرر قضيب الخشي من خلالها بعد ان ننزع احدى الرقائق الخشبيه او الكرتونيه والتي هي عند الفتحه التي عند الحرف(خ) سيخرج طرف قضيب الخشب من القصبه ليؤشر على المعادله(خ = و × ز ) التي تمثل القصبه والمكتوبه عند طرفها لنحل المعادله ونحسب قيمة المجهول (خ)وبعد ان حسبنا قيمة (خ) ننزع كل الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه من جميع الفتحات التي في القصبات ثم نبدا من جديد نفس العمليه باول قصبه لم نحل معادلتها وهي القصبه الثانيه والتي ترمز للمعادله(ب = خ × ش) ونمرر قضيب الخشب من خلال هذه القصبه بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه او الكرتونيه التي تغلق احدى فتحاتها عند الحرف (ب) سيمر قضيب الخشب من خلال هذه القصبه ليؤشر طرف قضيب الخشب على المعادله (ب = خ × ش) وهكذا عند حل هذه المعادله نحصل على قيمة (ب) ونكون قد حلينا المساله
وهذه الطريقه صالحه لحل المعادلات ذات المجهول الواحد اما في حالة المعادلات ذوات المجهولين نستخدم قضيبين خشبيين ندخل احدى القضيبين في اول قصبه بعد نزع رقاقتين خشبيتين من هذه القصبه هذه المره وندخل القضيب الخشبي الثاني في القصبات التي تليها بعد نزع رقاقتين خشبيتين ايضا من كل قصبه ندخل هذا القضيب الخشبي فيها(ان تحريك هذين القضيبين الخشبيين بالنسبه لبعضهما يقوم على اساس عمليه تعرف نظريةالتباديل والتوافيق في الرياضيات) وهكذا نحصل على معادلتين ذواتي مجهولين فنحلهما ونحصل على قيمة المجهولين ونكرر هذه العمليه الى ان نحل المساله كما حدث في معادلات المجهول الواحد اما في حالة المعادلات ذوات الثلاث مجاهيل فنستخدم ثلاث قضبان خشبيه وننزع في كل مره ثلاث رقاقات خشبيه وعلى نفس المنوال في حالة المعادلات ذوات الاربع والخمس.....الخ نزيد عدد القضبان الخشبيه ونزع الرقائق الخشبيه
وبنفس الطريقه يمكن حل المسائل العلميه الحديثه بحل المعادلات الفيزيائيه والكيميائيه وباقي المعادلات العلميه بنفس هذه الطريقه لان المعادلات العلميه عباره عن معادلات جبريه وبهذه الطريقه يمكن يصميم الاجهزه والالات المصممه بقوانين علميه
فمثلا لو كان عندنا مساله كهربائيه تنص على وجود بيت به مدفاه كهربائيه طلب منا معرفة مقدار الاموال التي يجب ان ندفعها لشركة الكهرباء وهي الكلفه
واعطينا المعلومات التاليه
الجهد الكهربائي(ج) = 220 فولت
تسعيرة شركة الكهرباء(ر) =500 تومان لكل 1 كيلو جول
عدد الساعات التي اشتغلت فيها المدفاه الكهربائيه (ع) =20 ساعه
طول سلك التسخين الذي في المدفاه الكهربائيه(ل)=4 متر
مساحة مقطع سلك التسخين الذي في المدفاه الكهربائيه(س)=0,3 مليمتر
واعطينا المعادلات الكهربائيه التاليه
ج = م × ت (1)
ك = ط × ر (2)
ط = ق × ع (3)
ق = ج × ت (4)
م = ن × ل ÷ س (5)
حيث
ج = الجهد الكهربائي 220 فولت
م= المقاومه الكهربائيه لسلك التسخين الذي في المدفاه
ت = التيار الكهربائي
ك = الكلفه 500 تومان لكل 1 كيلو جول
ط = الطاقه الكهربائيه التي تصرفها هذه المدفاه الكهربائيه
ق= القدره الكهربائيه التي تصرفها هذه المدفاه
ن = المقاومه النوعيه لسلك التسخين في هذه المدفاه ويمكن معرفتها من الجداول وهي معروفه
ل = طول سلك التسخين للمدفاه 4 متر
س = مساحة المقطع لسلك التسخبن في المدفاه 0,3 مليمتر
وهكذا يكون معلوم لدينا المقادير (ج ك ر ن ل س)
نكتب الاحرف الابجديه بالترتيب على كل قصبه وندخل كل معادله على قصبه كما ذكرنا سابقا وما رقمنا المعادلات اعلاه وندخل القيم المعلومه على القصبات كما ذكرنا سابقا ثم نبدا بالقصبه الاولى وندخل قضيبا خشبيا داخل القصبه بعد نزع احدى رقاقات الخشب فنلاحظ ان قضيب الخشب لا يمر عبر هذه القصبه لانه مسدود برقاقات الخشب فنتجه الى القصبه الثانيه ونكرر نفس العمليه فنجد انها مسدوده ونتجه الى باقي القصبات على التوالي فنجد انها مسدوده ايضا الى ان نصل الى القصبه الخامسه والتي ترمز الى المعادله
(م = ن × ل ÷ س) فلو مررنا قضيب الخشب داخل هذه القصبه بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه سنجده يمر عبرها الى الطرف الاخر وهكذا نجد انه بامكاننا حل هذه المعادله واخراج قيمة (م) وهكذا ننزع كل الرقاقات الخشبيه عن الفتحات التي عند الحرف (م)في كل القصبات ثم نعود من جديد الى القصبه الاولى فنجد ان القضيب الخشبي يمر عبر القصبه بعد نزع احدى الرقائق الخشبيه التي عليها وهكذا نحل هذه المعادله ونحسب قيمة (ت) وننزع كل الرقائق الخشبيه من الفتحات التي عند الحرف (ت) في كل القصبات ثم نتجه الى القصبه التاليه وهي التي تمثل المعادله (ك = ط × ر) فنلاحظ ان القضيب الخشبي لا يمر عبر هذه القصبه بعد نزع احدى الرقائق الخشبيه فنتجه الى القصبه التي تليها وهي الثالثه والتي تمثل المعادله (ط = ق× ع) ودخل القضيب الخشبي من خلالها بعد نزع احدى الرقائق الخشبيه فنجد ان هذه القصبه مسدوده فنتجه الى القصبه التي تليها وهي الرابعه وتمثل المعادله (ق = ج × ت) ونمرر قضيب الخشب داخل هذه القصبه بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه التي على هذه القصبه فنجد انه يمر القضيب الخشبي ليؤشر على المعادله (ق = ج× ت) فنحل المعادله ونحسب قيمة (ت) وننزع كل الرقائق الخشبيه عن الفتحات التي عند الحرف (ت) في كل القصبات اما القصبه الخامسه فنهملها لاننا حللنا معادلتها وكذلك نهمل كل قصبه تم حل معادلتها ونعود من جديد الى الاعلى وندخل القضيب الخشبي في القصبه الثانيه بعد نزع احدى الرقائق الخشبيه فنجده لايمر لان القصبه مسدوده باحدى الرقائق الخشبيه فنتجه الى القصبه التي تليها وهي القصبه الثالثه فنمرر القصبه الخشبيه خلالها بعد نزع احدى الرقاقات الخشبيه التي عليها فنجد ان القضيب يمر عبر القصبه ليؤشر على المعادله (ط = ق × ع) فنحل المعادله وتصبح قيمة (ط) معلومه فننزع الرقاقات الخشبيه التي عند الفتحات التي عند الحرف (ط) وهكذا نجد انه لم يبقى سوى قصبه واحده وهي القصبه الثانيه لان باقي القصبات قد حلت معادلاتها فنمرر القضيب الخشبي عبر القصبه الثانيه بعد نزع احدى الرقائق الخشبيه فنجد ان القضيب الخشبي يمر عبر القصبه ليؤشر على المعادله (ك = ط × ر) وبحل المعادله تصبح قيمة (ك) معلومه و(ك) هي الكلفه وهي مقدار الاموال التي يجب ان ندفعها لشركة الكهرباء وهكذا تكون هذه الاله قد حلت هذه المساله الكهربائيه
ونستطيع ان نطلق على هذه الاله كمبيوتر الامام جعفر الصادق ع
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
د. نايف المسعودي
ذي قار
2016-7-26
بحث تاريخي يحمل بين طياته الكثير من المعلومات
ومفيد لطلابنا العزاء في خصوص درس الكيمياء، جهودكم مشكورة
وتحية طيبة إلى الأستاذة الكاتبة.
اياد صاحب
العراق
2016-7-26
اختي الكريمة
حقاً تستحقين التقدير على هذا المجهود الرائع والكبير
موضوع جميل جداً استمتعت به، ثري من المعلومات العلمية والقرانية
اتمنى لك السعاده والتوفيق شكراً لك .
زينب الساعدي
العراق
2016-7-26
سلمكم الله على هذه السلسلة العلمية الرائعة من حيث الطرح والمعلومات.
المكتملة من كل الجوانب العلمية والدينية بارك الله فيك على هذه الفائدة وشكرا .
بشرى الحكيمي
ايران
2016-7-26
احسنتم متميزة دائما في الانتقاء سلمت على روعة الطرح والمعلومات جزاكم الله كل خير
آخر الاضافات
الاكثر مشاهدةفي (اهل البيت)
اسبوع
شهر
سنة
الكل
فيسبوك