القطارات العالمية: امان للاقتصاد وخطر على البشرية


قطاع السكك الحديدية من اهم وسائل التنقل التي تتنافس عليها دول العالم وذلك لما تمتلكه هذه الوسائل من مميزات كثيرة ومتنوعة منه ما هو اقتصادي وأمني يخص سلامة الركاب والبضائع إضافة الى باقي المميزات الأخرى التي من اجلها باتت الدول تتسابق على سلم التنافس تجاه مشاريع تطوير السكك الحديدة وإدخال التكنولوجيات المتنوعة فيها لكي تستثمر أهمية هذه الوسيلة.

كانت من أولى الدول التي استثمرت قطاع السكك الحديدية لنقل البضائع هي بريطانيا التي تسعى إلى تعزيز روابطها التجارية مع باقي دول العالم استعدادا لخروجها من الاتحاد الأوروبي فقد فعلت خط السكك الحديدية الجديد مع الصين لنقل المنتجات البريطانية الى مختلف انحاء العالم ويرى المختصون ان هذه الخطوة تمثل دفعة أخرى لبريطانيا لتتمتع بروابط عالمية على غرار طريق الحرير التجاري القديم.

تسعى إسرائيل أيضا الى ربط شبكتها لقطارات الشحن مع الأردن والسعودية لكي تتمكن من نقل السلع التجارية بواسطة السكك الحديدية من ميناء حيفا الإسرائيلي على البحر المتوسط عبر الأردن إلى ميناء الدمام السعودي على الخليج. في مسعها منها من منح الفلسطينيين قدرة أكبر على تصدير السلع من الضفة الغربية المحتلة إلى العالم العربي. بينما ينفي الفلسطينيين ذلك.

تعد القطارات من وسائل النقل البطيئة الحركة عند تنقلها ما بين الدول او المناطق لكن الامر لن يستغرق أكثر من 12 دقيقة ما بين دبي وأبو ظبي اللتين تفصل بينهما مسافة 150 كيلومترا بعد ان وقعت شركة "هايبرلوب وان" الاميركية مع السلطات في امارة دبي اتفاقا لإجراء دراسة تقييم لجدوى انشاء خط القطار الفائق السرعة الذي تكاد سرعته تفوق سرعة الصوت.

بالرغم من تسابق الدول حول تطوير تقنية سكك الحديد وقطارات المستقبل السريعة التي وبحسب توقعات المختصين ستهيمن على ساحة النقل العالمي وستمد خطوطها بين اغلب بلدان والدول لكن هناك من الدول من تهمل القطارات كوسيلة نقل مهمة ولا تهتم بتطوير القطارات وسكك الحديد لذلك تعاني هذه الدول من استمرار حوادث سير قطارات خطيرة بسبب سوء تنظيم حركة السير وتقادم الآليات والقطارات وقلة صيانة الطرقات والسكك الحديد وضعف المراقبة.

ومن تلك الدول الهند التي تعتبر رابع أكبر سكك حديدية في العالم وتسير الهند 11 ألف قطار يوميا بينها سبعة آلاف قطار ركاب تنقل أكثر من 20 مليون شخص يوميا لكن سجلها سيء فيما يتعلق بالسلامة إذ يلقى آلاف الأشخاص حتفهم في حوادث سنويا تشمل الخروج عن القضبان والتحطم.

وتعاني إيران ايضا من تقادم شبكة القطارات بشكل كبير وملحوظ نتيجة العقوبات الاقتصادية التي كانت مفروضة على طهران بسبب الخلاف على برنامجها النووي. وان عدم النظام والتنسيق في شبكة قطاراتها تسببت في حادث تصادم قطاري ركاب في محطة تقع على بعد 250 كيلومترا شرقي طهران راح ضحيته 44 شخص واصابة 103 اخرون.

بينما نيويورك سجلت ثاني أكبر حادث سكك حديدية في محطة أتلانتك تيرمينل إحدى أكثر محطات نيويورك ازدحاما وهي تربط أيضا قطارات ركاب بتسعة خطوط لمترو الأنفاق في المدينة. بسبب خروج قطار تابع لشركة لونج أيلاند ريلرود عن القضبان في وقت الذروة صباحا ما أدى إلى إصابة أكثر من 100 راكب.

نيويورك: حادث كبير

في نفس الشأن خرج قطار عن القضبان في محطة بوسط بروكلين بمدينة نيويورك الأمريكية خلال ساعة الذروة الصباحية مما أدى إلى إصابة أكثر من 100 راكب في ثاني أكبر حادث سكك حديدية بمدينة كبيرة منذ أواخر سبتمبر أيلول. وقال دان دونوجو نائب مساعد قائد إدارة الإطفاء في بيان في موقع الحادث إنه على الرغم من عدم وجود إصابات خطيرة فقد نُقل ما لا يقل عن 11 شخصا إلى المستشفى. وأضاف أن ما بين 600 و700 شخص كانوا على متن القطار.

وقال أندرو كومو حاكم نيويورك خلال الإفادة الصحفية إن القطار لم يتوقف في الوقت المناسب وارتطم بمصد لامتصاص الصدمات بينما كان يسير بسرعة بطيئة نسبيا مما تسبب في خروجه عن القضبان. وقالت إدارة الإطفاء في رسالة على تويتر إن نحو 103 أشخاص أصيبوا في الحادث. ولحقت أضرار بالغة بالعربتين الأماميتين من القطار المؤلف من ست عربات. بحسب رويترز.

وفي آخر سبتمبر أيلول اقتحم قطار لشركة نيوجيرزي ترانزيت محطة في هوبوكين في نيوجيرزي مما أدى إلى مقتل امرأة وإصابة 114 آخرين بما في ذلك مهندس القطار. وقال كومو الذي جعل تحسين البنية التحتية محورا لبرنامجه إن هذا الحادث يعد صغيرا مقارنة بحادث سبتمبر أيلول. وأضاف أن أخطر الإصابات في الحادث كانت كسر ساق أحد الركاب.

الهند: ضعف معايير السلامة

على صعيد متصل أنهى عمال الإنقاذ في الهند عملية البحث بين حطام عربات قطار خرج عن القضبان فيما سحبوا المزيد من الجثث ليصل عدد القتلى إلى 146 قتيلا على الأقل. وتمثل الكارثة التي وقعت في ولاية أوتار براديش أسوأ حادث قطار في البلاد منذ 2010 وأثارت من جديد المخاوف من ضعف معايير السلامة في شبكة السكك الحديدية التي تديرها الدولة والتي تعتبر شريان حياة لملايين الهنود لكنها تعاني من ضعف حاد في الاستثمارات.

وعملت فرق الإنقاذ طوال الليل مستخدمة الرافعات وآلات القطع لتفكيك القطار قبل أن توقف الشرطة عملية البحث في 14 عربة خرجت عن القضبان في ساعات الصباح الأولى بينما كان الركاب نائمين. وقال زكي أحمد المفتش العام للشرطة في مدينة كانبور التي تقع على بعد 65 كيلومترا من موقع الحادث في بوخرايان "عمليات الإنقاذ انتهت. لا نتوقع العثور على مزيد من الجثث."

وأزيلت جميع العربات التي دمر بعضها تماما من على القضبان. وقال المسؤولون إن الحادث أسفر عن إصابة نحو 200 شخص بينهم العشرات في حالة خطيرة. وتدفق أقارب الضحايا على المستشفيات المزدحمة بالمنطقة بعد الحادث بحثا عن الناجين. وقال متحدث باسم السكك الحديدية إن القطار كان ينقل ألف شخص وفقا لحجز التذاكر لكن يقدر أن 700 آخرين تكدسوا في العربات. بحسب رويترز.

وشبكة القطارات الهندية هي رابع أكبر شبكة للسكك الحديدية في العالم ويستخدمها نحو 23 مليونا في المجمل يوميا لكنها متداعية بشدة ولا يزيد متوسط سرعة القطارات فيها على 50 كيلومترا في الساعة وتقع حوادث قطار متكررة. ويمثل الحادث تذكرة صارخة بالعقبات التي يواجهها رئيس الوزراء ناريندرا مودي للوفاء بتعهداته بتحويل السكك الحديدية إلى شبكة أكثر كفاءة وأمانا تليق بقوة الهند الاقتصادية.

إيران: تصادم قطارين

من جهته ذكر التلفزيون الحكومي إن 44 شخصا قتلوا وأصيب 103 آخرون في حادث تصادم قطاري ركاب في محطة تقع على بعد 250 كيلومترا شرقي طهران. وقال أحد المصابين في التصادم من المستشفى "كنت نائما عندما وقع التصادم ظننت أنها ضربة جوية... عندما فتحت عيناي كانت الدماء في كل مكان."

وأظهرت لقطات عرضها التلفزيون الرسمي الإيراني أربع عربات مقلوبة والنيران مشتعلة في اثنتين. وقال المتحدث باسم الهلال الأحمر الإيراني مصطفى مرتضوي لوكالة فارس شبه الرسمية إن رجال الإطفاء يحاولون السيطرة على الحريق. وفي وقت لاحق أعلن مسؤول كبير في وزارة الصحة عبر وكالة تسنيم للأنباء أن عمليات الإنقاذ انتهت وأن عدد القتلى الإجمالي هو 44 في حين يتواصل التحقيق في سبب التصادم الذي وقع في إقليم سيمنان شمال البلاد.

وقال محمد رضا خباز حاكم الإقليم للتلفزيون الإيراني إن قطارا دخل محطة هفت خان على مشارف شاهرود وعلى ما يبدو صدم قطارا آخر كان معطلا هناك. وأضاف "التحقيق المبدئي يشير إلى أن عطلا ميكانيكيا من المحتمل أن الطقس البارد تسبب فيه أجبر القطار السريع الذي يعمل بين مدينتي تبريز ومشهد على التوقف (في هفت خان)." بحسب رويترز.

وقال رحيم شوهراتيفار حاكم تبريز لوكالة تسنيم شبه الرسمية للأنباء إن القطار الذي كان متحركا كان يقل 400 راكب على متنه. ولم يتضح عدد ركاب القطار الثاني. وأشارت وكالة فارس في وقت سابق إلى إنقاذ 100 راكب. وقالت وكالة مهر شبه الرسمية للأنباء إن أربعة من القتلى موظفون من السكك الحديدية كانوا على متن القطارين.

بريطانيا: تعزيز روابطها التجارية

من جانب اخر يغادر أول قطار شحن يعمل بين بريطانيا والصين حاملا فيتامينات ومستلزمات أطفال وبضائع أخرى فيما تسعى بريطانيا إلى تعزيز علاقاتها التجارية مع دول العالم قبل أن تغادر الاتحاد الأوروبي. وتستغرق الرحلة، التي تقطع أكثر من 12070 كيلومترا من شرق إنجلترا إلى شرق الصين ثلاثة أسابيع، وهو تقريبا نصف الوقت الذي تستغرقه الرحلات البحرية بين البلدين.

وكان أول قطار قادم من الصين وصل إلى بريطانيا في يناير كانون الثاني. وسيغادر القطار محطة في ستانفورد-لي-هوب في مقاطعة إسكس متوجها إلى باركينج في شرق إنجلترا قبل أن يعبر القنال الإنجليزي إلى بلجيكا ومنها إلى ألمانيا وبولندا ثم روسيا البيضاء فروسيا وقازاخستان.

وتسعى بريطانيا إلى تعزيز روابطها التجارية مع باقي دول العالم فيما تستعد للخروج من الاتحاد الأوروبي في غضون عامين. وقال جريج هاندز الوزير بوزارة التجارة البريطانية "خط السكك الحديدية الجديد مع الصين يمثل دفعة أخرى لبريطانيا تتمتع بروابط عالمية على غرار طريق الحرير التجاري القديم لنقل المنتجات البريطانية لمختلف أنحاء العالم."

وتدير شركة أيوو تايمكس للاستثمار الصناعي خط القطار أيوو-لندن الذي يجعل العاصمة البريطانية المدينة الأوروبية رقم 15 التي يربطها خط سكك حديدية مباشر مع الصين بعد أن أعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ مبادرة "حزام واحد طريق واحد" عام 2013. بحسب رويترز.

ومن بين البضائع التي ينقلها القطار إلى الصين المشروبات الخفيفة والفيتامينات ومستلزمات الأطفال والمستحضرات الطبية. وقال شوبين فينغ رئيس شركة أيوو تايمكس للاستثمار الصناعي "هذا أول قطار للتصدير ومجرد بداية لخدمة مباشرة منتظمة بين المملكة المتحدة والصين."

إسرائيل: دفعة اقتصادية

في السياق ذاته اقترح وزير النقل الإسرائيلي ربط شبكتها لقطارات الشحن مع الأردن والسعودية وقال إنه قدم الفكرة إلى مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للشرق الأوسط وبموجب الاقتراح يمكن نقل السلع بواسطة السكك الحديدية من ميناء حيفا الإسرائيلي على البحر المتوسط عبر الأردن إلى ميناء الدمام السعودي على الخليج.

وامتنع الوزير إسرائيل كاتس في مؤتمر صحفي عن قول ما إذا كانت دول عربية وافقت على المشاركة في مبادرته. وعقب اندلاع الحرب السورية في 2011 فتحت إسرائيل ميناء حيفا كممر للسلع القادمة من تركيا وأوروبا لنقلها بشاحنات إلى الدول العربية الواقعة في الشرق لكن حركة السلع ظلت محدودة بسبب ضعف الطاقة الاستيعابية والمعارضة السياسية.

وقد يضفي الربط عبر السكك الحديدية طابعا رسميا على العلاقات المتوترة عبر الحدود. وخاضت إسرائيل ثلاثة حروب مع جيرانها وترتبط باتفاقات سلام مع مصر والأردن لكن ليس مع السعودية. وقال كاتس للصحفيين إن جيسون جرينبلات مبعوث ترامب عبر عن حماسه للخطة حين قُدمت له خلال جولة إقليمية. ويعتقد أن خط السكك الحديدية سيقلص على نحو ملموس حجم حركة التجارة عبر قناة السويس المصرية التي تربط البحر المتوسط بالبحر الأحمر. وأوضح أن خطته ستمنح الفلسطينيين قدرة أكبر على تصدير السلع من الضفة الغربية المحتلة إلى العالم العربي. ويقول الفلسطينيون إن سيطرة إسرائيل على الحدود تحد من إمكانياتهم التجارية. بحسب رويترز.

وفي إيجاز لخطة شبكة السكك الحديدية قال كاتس إن ربط إسرائيل وشمالي الضفة الغربية بالقرب من معبر نهر الأردن مع الأردن لا يتطلب سوى وصلة سكك حديدية قصيرة. وقال "ربط الفلسطينيين بنظام للسكك الحديدية سيعطي المنطقة بكاملها دفعة اقتصادية." ولم يتسن على الفور الحصول على تعقيب من مسؤولين أردنيين على المقترح.

دبي وابوظبي: قطار فائق السرعة

هذا وقد وقعت شركة "هايبرلوب وان" الاميركية مع السلطات في امارة دبي اتفاقا لإجراء دراسة تقييم لجدوى انشاء هذا القطار في الامارات. وقال بوب لويد مدير الشركة التنفيذي قبل حفل التوقيع "نحن هنا لتوقيع اتفاق تاريخي مع شركائنا في هيئة الطرق والمواصلات في دبي وسنبدأ بتقييم امكانية انشاء اول نظام هايبرلوب في العالم".

واوضح امام صحافيين "سنركز في البداية على الفائدة التي ستقدمها +هايبرلوب وان+ في دبي وسائر ارجاء دولة الامارات العربية المتحدة". وتقوم فكرة هذا القطار على نقل الركاب في حجرات تتحرك بسرعة فائقة في نفق مضغوط. وفي ايار/مايو الماضي، اجرت الشركة في الصحراء الاميركية اول تجربة علنية على القطار الفائق السرعة في مشروع يرمي الى نقل الركاب مسافة 600 كيلومتر في نصف ساعة، اذ ان الحجرة يمكن ان تنطلق بسرعة تصل الى 1200 كيلومتر في الساعة.

وبحسب القيمين على مشروع القطارات الفائقة السرعة، يمكن نقل الركاب والبضائع بين امارتي دبي وابو ظبي بما لا يزيد عن 12 دقيقة. ويمكن بعد ذلك ان تتسع شبكة هذه القطارات، لتصل دبي بالرياض في 50 دقيقة، علما ان الرحلة بالطائرة بين المدينتين تستغرق ساعتين. ولم يحدد اي موعد لانشاء خط القطارات، لكن لويد اوضح ان الامر قابل للتنفيذ في خمس سنوات من الناحية التقنية.

وقال مطر الطاير المدير العام لهيئة الطرق والمواصلات في دبي ان كلفة المشروع ستكون "عاملا مهما" في اتخاذ القرار بالمضي قدما، اضافة الى السلامة ودراسات السوق. وشدد على ان الاتفاق لا ينص على البدء بالمشروع، وانما فقط على دراسة جدواه الاقتصادية، مشيرا الى ان هيئة الطرق والمواصلات تطمح الى تطوير وسائل النقل الآلية في دبي بحلول العام 2030.

بحسب رويترز.

وتؤكد "هايبرلوب وان" ان قطاراتها الفائقة السرعة اكثر أمنا من الطائرات، واقل كلفة من القطارات السريعة، ولا تستهلك من الطاقة نسبة لعدد الركاب اكثر مما يستهلكه راكب دراجة هوائية. وتقول شركة "هايبرلوب وان" انها رصدت لمشروع القطارات الفائقة السرعة مبلغ 160 مليون دولار.


اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر التحديثات على الرابط ادناه:
https://telegram.me/nabaa_news
التعليقات
تغيير الرمز

تعليقات فيسبوك
آخر الاضافات
الاكثر مشاهدةفي (تقارير منوعة)
اسبوع
شهر
سنة
الكل
فيسبوك