شاركنا رأيك: هل جاءت خطوة استبدال الوزراء الخمسة منسجمة مع الدعوة الى الاصلاح؟

16708 2016-08-17

منذ شهور عديدة يتحدث الجميع في العراق عن الاصلاح، حتى المشكوك في نزاهتهم من الاحزاب والمنظمات والشخصيات، حضروا الى الفضائيات وسجلوا مساندتهم لخطوات الاصلاح المهمة التي أكدت عليها (المرجعية الدينية) حتى بُحَّ صوتها، ولعلّ أكثر المنادين بالاصلاح هي السلطة التنفيذية بشخص رئيسها حيدر العبادي.. وبعد التي واللّتيا، وبعد انتظار طال أمده، حضر رئيس الوزراء الى مجلس النواب مع وزراء (الاصلاح) الخمسة، وصوت اعضاء البرلمان على اربعة منهم ورفض الخامس وهو الوزير المرشَّح لوزارة (التجارة).

علق كثيرون على خطوة الاصلاح هذه، فمنهم من قال (تمخض الجبل فولد فأرا) في إشارة الى هشاشة هذا الاجراء الذي جاء ضعيفا ولا ينسجم مع حجم الفساد الذي يفتك في البلاد، برأيكم هل جاءت خطوة استبدال الوزراء الخمسة منسجمة مع الدعوة الى الاصلاح أم انها لا تعدو كونها ذرّاً للرماد في العيون.. في خطوة تغطّي على الفساد، ولا ترقى الى الاصلاح المطلوب؟.

استبيان

هل تصويت مجلس النواب على استبدال اربعة وزراء ورفض التصويت على الخامس خطوة اصلاحية كافية للقضاء على رؤوس الفساد؟

  • نعم
  • كلا
  • خطوة للتغطية على الفساد
Ajax Loader
التعليقات
تغيير الرمز
تعليقات فيسبوك
زينب الشمري
سامراء
2016-8-21
جيدة هذه المواضيع.. نحتاج مثله.. واقترح عمل استبيان.. يشمل العراق يستفسر عن جدية الحكومة في الاصلاح والسبل الممكنة.. في سامراء المدينة التي أقيم فيها.. وانا معلمة.. اراجع الدوائر الرسمية كل فترة وبعض المشافي.. مستوصفات الاحياء.. محسوبية منتشرة ورشوة وواسطات وتفرقة.. وظلم وسرقات للدواء او ابتزاز في الدوائر.. كأن الشعب اعتاد على هذا السلوك.. القانون ضعيف كسيح .. عمل استبيان لكيفية المعالجة مهم.. الحل بعيد لكنه ممكن
عبد المهدي النجار
العراق
2016-8-18
لا فض فوك..
سؤال في الصميم..
محاسن عبد الواحد
بغداد
2016-8-18
انتظرنا هذا الاجراء كثيرا.. ذهبت قوائم وزراء التكنوقراط ادراج الرياح.. الكل ملأ اسماعنا وهو يترنم بمفردة الاصلاح.. الفساد يحيط بهم من كل جانب ولا يكفّون عن الحديث والتشبث بالاصلاح.. واخيرا شمر العبادي عن ساعديه.. واطلق خطوته التي بقينا بانتظارها طويلا ولكنها لم تعد علينا بأية فائدة والمستفيد منها هو اصحاب الفساد لانها تغطي على فسادهم وتفتح لهم ابواب الخلاص من القضاء.. الاصلاح الحقيقي سنعيشه عندما يؤمن به المجتمع ويطبقه فعلا في حياته
اسلام عبد الجبار
اربيل
2016-8-18
تم تهجير ربع الشعب العراقي بسبب داعش.. وهناك سبب آخر عصابات ومافيات السياسة والفساد.. لا العبادي ولا السياسيين يمكن ان يخلصوا العراق من هذا الوباء.. خطوة العبادي هزيلة.. وأكثر من هزيلة.. هنا ايضا في الشمال نرى السلطة المتنمرة .. ونمسك بالفساد مسك اليد.. العراق الآن مصبوغ بالفساد من قمة الرأس الى أخمص القدمين.. انها خطوة لا تؤثر على رؤوس الفساد قيد انملة ولا تهز اركان الفساد ولو شعرة..
محمد عبد الكاظم
النجف
2016-8-18
المتابع الدقيق سوف يرى الأمور كما هي على حقيقتها هذه الخطوة لا تأتي في باب معالجة الفساد ولا علاقة لها بحكومة التكنوقراط هي كما يقول الكاتب ذر الرماد في العيون.. الفساد لا يعالج هكذا.. الفتق كبير والرقعة صغيرة
د. علي شمخي
2016-8-18
الإصلاح الحقيقي هو أن تفتح الأبواب أمام كل مواطن يجد في نفسه الكفاءة لتولي المسؤولية في اي منصب ..لا ان تبقى هذه المناصب داخل الغرف المظلمة تتداولها الأحزاب وتحسم أمرها الصفقات ...!!!