جمعية المودة تقيم ندوة (المرأة وقوة الشخصية الزهراء (ع) نموذجا) في كلية العلوم الاسلامية

2322 2016-03-16

عقدت جمعية المودة والازدهار النسوية ندوة بعنوان (المرأة وقوة الشخصية.. الزهراء (عليها السلام) نموذجا) للشابات الجامعيات في كلية العلوم الاسلامية في جامعة كربلاء وكانت هذه الخطوة بناءا لطلب بعض الطالبات الجامعيات اللاتي قمن بالتواصل مع ادارة الجمعية وتزامنا مع ايام استشهاد السيدة الزهراء (عليها السلام) وذلك بتاريخ 24/2/2016 م المصادف 15 جمادي اﻷول 1437هـ.

قدمت الندوة وحاورت الطالبات ام محسن معاش (مديرة الجمعية) فكان محور الندوة حول قوة الشخصية للمرأة واتخذت الزهراء صلوات الله عليها نموذجا للمرأة قوية الشخصية، بدأت معهن بسؤال هو: ماهو الفرق بين الناجحين وغير الناجحين؟ فكان من اجابتهن بأنه الناجحين استغلوا الوقت وبأنهم لديهم هدف عكس غير الناجحين و... فبينت لهن أن الفرق هو في قوة الشخصية لديهم. فالمتقصي والباحث لحياتهم يعطي للإنسان الحافز القوي في هذا الطريق.

 ثم أوضحت معاش عن معنى قوة الشخصية وهي الشخصية التي تستمر في النمو والتطور، كما هي القدرة على الاختيار السليم والتمييز بين الخير والشر، والصواب والخطأ، وإدراك الواقع الحاضر وتوقع المستقبل.

وأضافت: بأن قوة الشخصية تأتي من المباحثة والمطالعة والمناقشة وحضور الندوات والدورات و...

ثم أعربت عن أهم سمات قوة الشخصية وقدمت لهن النموذج العملي لذلك وهي السيدة الزهراء (عليها السلام) وهي: الثقة بالنفس والدفاع عن المبادىء والتعبير عن الذات.

بعدها أوضحت كل نقطة من هذه النقاط وربطتها بحياة مولاتنا الزهراء صلوات الله عليها.

ثم اضافت: لماذا تحتاج المرأة الى قوة الشخصية، وانها لاتتعارض مع الحياء ثم بينت معنى الحياء وانواعه.

وقد طرحت ادارة الجمعية بعض الاسئلة على الطالبات من خلال استبيان وزعته عليهن في الندوة ومما جاء فيه:

- ما الجديد الذي تعلمتيه اليوم؟

فكان من اجاباتهن أن قالت احداهن: تعلمت كيف أبني شخصيتي والثقة بنفسي.

وأجابت أخرى: تعلمت كيفية بناء شخصيتي ومعرفة ثقتي بنفسي والابتعاد عن الخوف وأقتدي بشخصية الزهراء (عليها السلام).

 وقالت اخرى: معرفة معنى الشخصية وطريقة تقويتها والثقة بالنفس والذي جعلني سعيدة اﻵن بأني تعلمت أمر كان يجب معرفته من وقت أبكر.

- ماذا يجب عليك أن تفعلي لتطوري من نفسك؟

 أجابت أحدهن: هي اتباع نهج وسلوك شخصية الزهراء عليها السلام.

 وأعربت أخرى بقولها: القراءة والتطور والقدرة على التعلم بصورة مستمرة.

 وقالت أخرى: القراءة وعدم التفكير في الفشل والتطلع إلى النجاح دوما.

 وفي نهاية الندوة قدمت الجمعية من اصداراتها كتاب (السلوك المهدوي) للطالبات.

جدير بالذكر ان جمعية المودة والازدهار النسوية تهدف الى توعية وتحصين المرأة ثقافياً لمواجهة تحديات العصر والعمل على مواجهة المشاكل التي تواجهها واعداد العلاقات التربوية الواعية التي تُعنى بشؤون الاسرة وكذلك دعم ورعاية الطفولة بما يضمن خلق جيل جديد واع وتسعى الجمعية لتحقيق اهدافها عبر اقامة المؤتمرات والندوات والدورات واصدار الكراسات واعداد البحوث والدراسات المختصة بقضايا المرأة والطفل.


اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر التحديثات على الرابط ادناه:
https://telegram.me/nabaa_news
التعليقات
تغيير الرمز

تعليقات فيسبوك
آخر الاضافات
الاكثر مشاهدةفي (منظمات)
اسبوع
شهر
سنة
الكل
فيسبوك