جامعة واسط تستضيف فعاليات مهرجان المتنبي وتناقش رسالة ماجستير


استضافت جامعة واسط فعاليات مهرجان المتنبي الثاني عشر بحضور نخبة من الشعراء والنقاد والأدباء  من مختلف المحافظات العراقية. وتضمن المهرجان الذي اقيم  تحت شعار (بالقصيدة تسمو الحياة) تنظيم فعاليات أدبية وفنية على مدى يومين ، أقيمت في اليوم الأول جلستين الاولى كانت  ندوة نقدية بعنوان ( حاتم الصكر : حداثة النقد الشعري العراقي.. دراسات في النقد) تم فيها مناقشة  (6 )  بحوث علمية البحث، الاول كان عن ( حاتم الصكر السيرة والمنجز والمكون الثقافي )، والبحث الثاني كان عن ( النقد السيري عند حاتم الصكر ) والبحث الثالث ( الناقد والقابلة قراءة في نقدية الصكر)، والبحث الرابع تناول (ان يكون النقد خطابا أولا قراءة في كتاب (نقد الحداثة ) للصكر ) والبحث الخامس كان (مروض النص اجتهادية " القراءة " في نقدية ( الصكر ) والبحث السادس هو ( حاتم الصكر والموقف النقدي من قصيدة النثر العربية ).

الجلسة  الثانية خصصت للقراءات الشعرية القى فيها عدد من الشعراء قصائد عن المتنبي وعن الوطن .   

وقد تضمن اليوم الثاني الذي احتضنت فعالياته جامعة واسط  إقامة جلستين الأولى نقدية وشعرية النقدية تضمنت مناقشة (7 ) بعنوان  (قصائد المتنبي العاشر تلقي القارئ وقراءة  الناقد )  الأول (علامات مفقودة ) والبحث الثاني ( ابعاد الشخصية المسرحية قراءة في قصيدة بلاد الكوتشينة)  والبحث الثالث  (الأستاذة ميديا الصالحي) والبحث الرابع كان عن ( القيمة الثقافية في النص الشعري) والبحث الخامس كان ( جدل النصوص والبناني ... قراءة في قصائد مهرجان المتنبي العاشر ) والبحث السادس حول (تلقي الشعراء لنص المتنبي ) والبحث السابع ( التاريخ الشعري لمدينة الكوت مع الاثاري حميد حسن جعفر ).

صدور كتاب:  دراسات في القانون التجاري والبحري

من جهة اخرى      صدر حديثا عن دار النهضة العربية/القاهرة كتاب جديد للتدريسية في كلية القانون / جامعة واسط الأستاذ المساعد أسيل باقر جاسم كتاب بعنوان ( دراسات في القانون التجاري والبحري ) تضمن الكتاب دراسة المخالفة الجوهرية للعقود والأثر المترتب على عليها في العقد، ويهدف الكتاب إلى دراسة الإحكام الخاصة بمسؤولية مستغل السفينة الذرية وفقا لأحكام معاهدة بروكسل المنعقدة عام 1962, وكذلك الإلمام بالإحكام الخاصة بالإخلال الجوهري في عقود البيع الدولي للبضائع وتطبيقات تلك الفكرة وأثرها المترتب في فسخ العقد.

رسالة ماجستير حول حزب العمال الأمريكي ودوره في السياسة الأمريكية

وفي سياق متصل نوقشت في كلية التربية جامعة واسط رسالة الماجستير الموسومة (حزب العمال الأمريكي ودوره في السياسة الأمريكية 1936ـ1956م) للطالب حيدر ناظم شاكر الكيم وإشراف الأستاذ الدكتور عبد الرزاق احمد النصيري رئيس الجامعة .

تضمنت الرسالة دراسة النشاط السياسي الذي مارسه الحزب المذكور منذ تأسيسه في عام (1936) وحتى حله والأطوار التي مر بها حيث امتاز حزب العمال كونه ذراعا سياسيا مناصرا للحزب الديمقراطي ، وأوضحت انه خلال المدة من( 1937ـ1947) اتسم الحزب ببعض الاستقلالية كحزب سياسي ثالث يرشح أعضائه الخاصين به, وفي الأعوام من (1948ـ1952) أصبح اقرب ما يكون لفرع للحزب التقدمي الذي تأسس 1948 واشار الباحث إلى انه خلال المدة (1953ـ1956) تحول الحزب الى تجمع أيدلوجي ذو ميول شيوعية محضة.

وقد توصلت الدراسة عبر فصولها الأربعة إلى عدة نتائج منها انه لم تكن ولادة حزب العمال ولادة سريعة بل جاءت نتيجة طبيعية لمخاض استمر لعقود طويلة من الزمن بسبب طبيعة النظام الرأسمالي وتدهور الأوضاع الاقتصادية لاسيما للعمال والحرفيين كما انه أكثر الأحزاب تأثيرا في الساحة السياسية في الولايات المتحدة الأمريكية وأطولها عمرا.


اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر التحديثات على الرابط ادناه:
https://telegram.me/nabaa_news
التعليقات
انقر لاضافة تعليق
تعليقات فيسبوك
آخر الاضافات
فيسبوك