جمعية المودة تقيم دورة لصناعة الأفلام القصيرة للنساء

3031 2017-04-15

قامت جمعية المودة والازدهار النسوية بالتعاون مع مؤسسة النبأ للثقافة والاعلام بفتح دورة في صناعة الافلام القصيرة (للنساء فقط) تعتبر هي اﻷولى من نوعها في العراق. مع المخرجة سوسن كامل من بغداد، شاركن فيها شابات من كربلاء المقدسة ومن النجف اﻷشرف، بدأت الدورة في مقرها الكائن في كربلاء المقدسة بتاريخ 17/2/2017 م، وخُتمت بتاريخ 10/3/2017 م.

وكان وقتها يوم الجمعة صباحاً من كل اسبوع بمعدل 4 ساعات باليوم.

قسمت المحاضَرات لقسمين نظري وعملي.

وتناولت كامل على مدى الاسابيع الأربع:

أولاً: وسائل الاتصال ووسائل الاعلام مع عرض مادة صورية، تحدثت حول تطور وسائل الاتصال وكيف كانت نشأتها وتاريخ بدايتها والدول الأولى التي بدأت بها.

ثانياً: الفيلم القصير على صعيد السينما والتلفزيون مع عرض فيلم قصير ومناقشته، بينت هنا اختلاف الفيلم القصير بين السينما والتلفزيون والاشياء المهم توفرها في صناعة الفيلم.

ثالثاً: أنواع الأفلام القصيرة مع مشاهدة أنواع مختلفة من الأفلام القصيرة لتكوين فكرة عامة، ومنها أفلام الرسوم المتحركة والانيميشن.

رابعاً: مراحل صناعة الفيلم مع عرض كواليس أفلام وتحضيرات عالمية وعربية. بينت بماذا يمر الفيلم وكيفية تجهيزه والخُدع المستخدمة بالتصوير.

خامساً: فن كتابة السيناريو وعملية تحويل القصة إلى سيناريو وحوار، مع تعليم المشتركات كتابة المشهد تفصيلياً. وقد طلبت من كل مشتركة كتابة فكرة وسيناريو وإعداد فلم قصير.

سادساً: خطوات اخراج الفلم القصير مع مشاهدة أفلام كنموذج لتعلم الخطوات، شرحت للمشتركات خطوات اخراج الفلم، وكيفية التنسيق والاعداد.

سابعاً: الانميشن وأنواعه من الناحية الفنية (صناعته) مع مشاهدة أنواع الانميشن من الناحية الفنية.

وفي النهاية كل مشتركة قدمت فكرة فيلم قصير وحولتها إلى سيناريو بسيط وناقشت المخرجة كل مشتركة مراحل تنفيذ فلمها.

كما تم الاتفاق مع المتدربات أن تنفذ وتصور كل مشتركة فلمها ويكون جاهز للعرض للمشاركة به في أي مهرجان سيقام لاحقا.

وقد أبدين المشتركات آراءهن بالدورة ننقل بعضها، حيث قالت إحداهن: كانت دورة أكثر من رائعة بكل تفاصيلها، طورت عقولنا بالإضافة إلى الدعم المعنوي، وإنها كانت دافع للانطلاق نحو التطوير وإظهار المواهب، والأهم من ذلك نصرة الدين والمذهب.

وأبدت أخرى رأيها بقولها: كانت دورة متكاملة من كل شيء، شعرت إن ما يُدرس في أربع سنين جامعة اكتسبناه هنا، استفدت كثيراً وأشعر ان لديّ القدرة على الاخراج.

بينما قالت أخرى: كانت دورة رائعة ومتميزة، نشكر جهودكم وأتمنى أن تُكرّر التجربة. كان حلمي أن أحصل على هذه الفرصة لتكون انطلاقة لي في هذا المجال وهو أوسع مجال يتقبله جميع شرائح المجتمع من دون استثناء.

وجدير بالذكر ان جمعية المودة والازدهار النسوية تهدف الى توعية وتحصين المرأة ثقافياً لمواجهة تحديات العصر والعمل على مواجهة المشاكل التي تواجهها واعداد العلاقات التربوية الواعية التي تُعنى بشؤون الاسرة وكذلك دعم ورعاية الطفولة بما يضمن خلق جيل جديد واع وتسعى الجمعية لتحقيق اهدافها عبر اقامة المؤتمرات والندوات والدورات واصدار الكراسات واعداد البحوث والدراسات المختصة بقضايا المرأة والطفل.

التعليقات
تغيير الرمز
تعليقات فيسبوك